السيابية تشارك في المؤتمر الدولي حول دور المشاركة السياسية للمرأة في تحقيق العدالة التنموية

استعرضت منجزات تمكين المرأة العربية مع قرينة ملك البحرين –

ترأست معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية وفد السلطنة في أعمال المؤتمر الدولي حول دور المشاركة السياسية للمرأة في تحقيق العدالة التنموية والذي عقد بمملكة البحرين، وتناول المؤتمر دور المرأة في صنع واتخاذ القرار عبر حوار تفاعلي لقياس فعالية مشاركة المرأة في الحياة العامة والتنمية والتنافسية الوطنية بالإضافة إلى تقييم التقدم المحرز في تنفيذ أفضل الممارسات لتعزيز المشاركة السياسية للمرأة وتمثيلها على المستوى الوطني، وعقد المؤتمر تحت رعاية صاحبة السمو الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة ملك مملكة البحرين وبتنظيم من المجلس الأعلى للمرأة البحرينية.
ويعد المؤتمر منصة عالمية تجمع أبرز صناع السياسات لمراجعة الأطر القانونية والقدرات المؤسسية لقياس برامج ومشروعات وأنشطة الوصول العادل للمشاركة السياسية للمرأة، وشهد عقد لقاءات وجلسات مناقشة تضمنت استعراض محاور تتصل بالمرأة في مجال صنع القرار والتنافسية الوطنية وقياس العائد والأدوار المتجددة للمجتمعات والعدالة التنموية، وسعى المؤتمر إلى تعزيز تبادل الخبرات للدول المشاركة في إثراء البحث العلمي للمرأة في مختلف المجالات بالإضافة إلى استدامة مشاركة المرأة في كافة قطاعات التنمية الشاملة، وسجل المؤتمر حضورا من قبل القيادات النسائية العربية بالإضافة إلى الأكاديميات والباحثات واستعرض تقدم مشاركة المرأة في المجال السياسي على المستوى العالمي، وطبيعة الفرص المتاحة للتمثيل السياسي للمرأة، كما بحث المؤتمر سبل استدامة مشاركة المرأة وتأثير ذلك على تنافسية الدول وقدرتها على تحقيق مستويات تنموية عالية.
وعلى هامش المؤتمر الدولي استقبلت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة رئيسة المجلس الأعلى للمرأة البحرينية معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية ورئيسة المجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية في دورته الحالية، وتم خلال اللقاء استعراض المنجزات النسائية للمرأة العربية في كافة المجالات.
من جانبها أشادت معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميّل السيابية بما تحققه المرأة العربية من إنجازات كبيرة على مختلف الأصعدة، منوهة بدور منظمة المرأة العربية في تفعيل طاقات المرأة وتعزيز دورها في مجتمعاتها العربية وأعربت معاليها عن شكرها وتقديرها لمملكة البحرين على استضافة المؤتمر.
حضر اللقاء عدد من القيادات النسائية العربية ضم كلا من سعادة نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام بدولة الإمارات وسعادة الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس القومي للمرأة بمصر وسعادة كلودين عون رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية بالإضافة إلى سعادة الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي وعضو مجلس الشورى السعودي.