مجلس إدارة اللجنة الأولمبية يناقش مسودة نظام أساسي موحد للاتحادات الرياضية

الجمعية العمومية بعد اعتماد الأولمبية الدولية –

ناقش مجلس إدارة اللجنة الأولمبية مشروع النظام الأساسي الموحد للاتحادات الرياضية المرفوع من قِبل فريق العمل القانوني، وكذلك مسودة لائحة الانتخابات الموحدة للجنة الأولمبية العُمانية والاتحادات الرياضية. وترأس الاجتماع الشيخ سيف بن هلال الحوسني رئيس اللجنة بالإنابة.
وعرج مجلس الإدارة إلى ما قدمه الشيخ خالد بن محمد الزبير خلال فترة مجلس الإدارة الأولى له كرئيس للجنة الأولمبية العُمانية والفترة الثانية الحالية التي أكمل نصفها مشيدين بأعماله وجهده والدعم الذي قدمه خلال فترة رئاسته لمجلس إدارة اللجنة مع زملائه أعضاء المجلس من أجل تطوير منظومة العمل وتفعيل أنشطتها وفعالياتها وتشكيل اللجان العاملة والمساعدة لمجلس الإدارة وبرامج أخرى مختلفة مع تبني رؤية «الرياضة من أجل التنمية» والعمل على تحقيق أهدافها ومرتكزاتها خلال فترة المجلس والإسهام في العديد من المشروعات والبرامج النوعية للجنة وإطلاق برنامج دعم الرياضة في مجال التسويق والذي نتج عنه توقيع العديد من الاتفاقيات لدعم الاتحادات واللجان الرياضية بالشراكة مع عدد من مؤسسات القطاع الخاص، متمنين له كل التوفيق والنجاح.
واستعرض المجلس المسودة النهائية للنظام الأساسي للجنة بعد التعديلات والإضافات الأخيرة التي أجريت بواسطة فريق العمل القانوني المشكل لهذا الغرض في ضوء ما تم إقراراه في الاجتماع غير العادي للجمعية العمومية للجنة الأولمبية العُمانية الذي عقد بتاريخ 8 أغسطس الماضي، ووجه المجلس باستكمال الإجراءات لترجمته وإرساله للجنة الأولمبية الدولية للاعتماد النهائي حسب ما ينص عليه الميثاق الأولمبي. وفي هذا الشأن ارتأى المجلس بأنه من الضروري العمل على تكملة بقية متطلبات الجمعية لرفع مقترح بالمعايير الواجب توافرها في الشخصيات الرياضية لترفع لهم في الاجتماع القادم.
أما فيما يخص انعقاد اجتماع الجمعية العمومية غير العادية لاختيار رئيس اللجنة الأولمبية العُمانية بعد استقالة خالد الزبير الرئيس السابق للجنة فقد ارتأى المجلس استكمال إجراءات اعتماد النظام الأساسي المعدل من قِبل اللجنة الأولمبية الدولية ليعقد الاجتماع بعد ذلك وعلى أن يستمر الوضع على ما هو عليه بعد أن تم تكليف الشيخ سيف بن هلال الحوسني ليكون رئيساً للجنة بالإنابة.
كما استعرض المجلس محاضر اجتماعات اللجان المساعدة وكان أولها اجتماعات لجنة التخطيط والمتابعة والتي تضمنت على التقارير الفنية الخاصة بمشاركة السلطنة في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة التي أقيمت بإندونيسيا خلال الفترة من 18 أغسطس ولغاية 2 سبتمبر الماضي، ودورة الألعاب الأولمبية الثالثة للشباب التي أقيمت بالأرجنتين في أكتوبر المنصرم، واعتمدت في شأنها القرارات اللازمة.

حصـــر الرياضــيين العمانيين –

قدم الأعضاء للجنة العُمانية للرياضيين مقترحاً بتصميم استمارة حصر للرياضيين العُمانيين وتم رفعها لمجلس الإدارة للتوجيه بما يلزم بشأنها وإمكانية نشرها في الموقع الإلكتروني الخاص باللجنة الأولمبية العُمانية. وقد ثمن الحضور الجهود التي تبذلها اللجان المساعدة من أجل تطوير الأنشطة والبرامج والأعمال المناطة إليهم بحسب عمل ومهام كل لجنة ووجه المجلس بالبت بالتوصيات المرفوعة منها ومتابعة كل ما يتعلق بالفعاليات لتنفذ حسب الفترة والوقت المحدد. كما وجه المجلس الأمانة العامة باللجنة ومن خلال التقارير والمحاضر المرفوعة من قِبل اللجان المساعدة بأن يتم رفع تقرير متكامل عن سير عمل اللجان وليتم تخصيص مساحة في الاجتماع القادم لمجلس الإدارة لمناقشة هذا الموضوع.

8 لعبات في دورة رياضة المرأة –

تشارك اللجنة العُمانية لرياضة المرأة باللجنة الأولمبية العُمانية في الدورة السادسة لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون الخليجي المزمع إقامتها بدولة الكويت خلال الفترة من 3 – 13 مارس
2019م، حيث تم تثبيت المشاركة المبدئية بثماني ألعاب رياضية متمثلة في الكرة الطائرة، وألعاب القوى، والرماية، وكرة اليد، والتايكواندو، وكرة السلة، والبولينج، وألعاب القوى لذوي الإعاقة .

الكشري يحضر اجتماعات أنوك –

يشارك طه بن سليمان الكشري أمين السر العام اجتماعات الجمعية العمومية لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك) والحفل السنوي اللذين سيقامان بطوكيو – اليابان خلال الفترة من 27-29 نوفمبر الجاري، وعلى أن تتواجد أيضاً سعادة الإسماعيلية عضو مجلس الإدارة – نائب رئيس اللجنة العُمانية لرياضة المرأة في الاجتماعات نفسها بناء على الدعوة التي استلمتها المذكورة من الأمين العام لاتحاد اللجان الأولمبية الوطنية.

هيكل تنظيمي

استعرض المجلس المسودة الأخيرة المعدلة للهيكل التنظيمي الخاص باللجنة الأولمبية العُمانية ووجه بإجراء التعديلات اللازمة بشأنه للاعتماد النهائي.
كما تم استعراض المسودة الأخيرة لاستراتيجية العمل والنظام الداخلي الخاص بأكاديمية اللجنة الأولمبية، وقدم المجلس شكره وتقديره للجهود التي بذلها فريق العمل المكلف لهذا المشروع بعد ان أنهى عمله علما بأن الأكاديمية يُؤمل منها أن تكون مركزاً تعليميا ثقافيا أولمبيا تسهم في تطوير الكوادر العُمانية ونشر الفلسفة الأولمبية، حيث تهدف الأكاديمية إلى تأهيل وتطوير الكفاءات البشرية في مختلف العلوم الرياضية وبأفضل الطرق الحديثة والمتطورة، بالإضافة إلى إثراء وتعزيز ونشر القيم والمُثل الأولمبية. كما تسعى الأكاديمية إلى توفير منصة للبحث العلمي في مجالات الرياضة الأولمبية، وتبني الأفكار والمبادرات البناءة المتصلة بالرياضة والحركة الأولمبية، بالإضافة إلى دعم برامج التعليم الأولمبي وتعميمها على كافة المدارس والجامعات والكليات من أجل بناء جيل رياضي واعد متمكن لخدمة الرياضة وفق المعايير الدولية. وقد أخذ المجلس علماً بالإجراءات والخطوات الأخيرة التي قامت بها الأمانة العامة باللجنة مع اقتراب تدشين الأكاديمية، حيث قرر الحضور أن يتم الافتتاح الرسمي لها بتاريخ 3 ديسمبر المقبل.

ملاحظات على الاتحادات

وجه مجلس إدارة اللجنة الأولمبية بمخاطبة الاتحادات الرياضية فيما يخص بعض الملاحظات التي تمت مناقشتها بتمعن حول مشاركة السلطنة في دورة الألعاب الآسيوية التي جرت في جاكرتا حتى لا تتكرر في الدورات القادمة.

فريق عمل مصغر

تقرر تكليف فريق عمل مصغر لمراجعة مشروع البطل الأولمبي بالتنسيق مع المختصين بلجنة التخطيط والمتابعة لاعتمادها ولتصبح مرجعا فنيا للجنة وبقية الاتحادات في المرحلة القادمة مع العلم بأن مشروع البطل الأولمبي والذي أخذ وقتا وجهدا حتى رأى النور سيتم تنفيذ مراحله بالشراكة مع الجهات الحكومية والوحدات المختلفة ذات الصلة وروعي في خطوات وآلية تنفيذ مراحله الشراكة والديمومة في العمل في إطار خطة واضحة المعالم.

تهنئة

هنأ مجلس إدارة اللجنة الأولمبية اللاعب علي البلوشي على النتائج التي حصل عليها في مشاركته الأخيرة بدورة الألعاب الأولمبية الثالثة للشباب وعلم أيضا بما وقع للاعب الواعد محمد السليماني عداء المنتخب العُماني لألعاب القوى والذي لم يتمكن من تكملة سباقه للإصابة التي كان يعاني منها، وتمنى الحضور أن تكون بادرة علاجه بمستشفى سباير بالدوحة حافزاً له لتكملة علاجه بعد الاطمئنان من أن الإصابة لا تستدعي إجراء جراحة وليواصل علاجه بالسلطنة ويعود للمضمار والمنافسة قريباً بإذن الله.

المشاركة في عالمية الشاطئية

قررت اللجنة الأولمبية المشاركة في دورة الألعاب العالمية الشاطئية الأولى التي ستقام بمدينة سان دييغو بكاليفورنيا-الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة من 10 -15 أكتوبر 2019م، ووجه المجلس بأن تقوم لجنة التخطيط والمتابعة باستكمال الإجراءات الأولية في ضوء الألعاب المقترحة وليتم التنسيق مع الاتحادات الرياضية مباشرةً لمعرفة برنامج الإعداد والنتائج المتوقعة.

تحديد المستحقين للمنح

استعرض المجلس برامج التضامن الأولمبي للعام القادم، ومنحة طوكيو 2020 والمراحل التي تمت للحصول عليها والتنسيق القائم مع لجنة التخطيط والمتابعة حول تحديد المستحقين لهذه المنح.