وزير العدل : الثامن عشر من نوفمبر يوم خالد في ذاكرة الانسان العماني

مسقط في 17 نوفمبر / العمانية / قال معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله الخليلي وزير العدل إنَّ يـوم الثامن عشر من نوفمبر المجيد هو يوم خالد في ذاكرة الإنسان العماني،يتذكر بحلوله الانطلاقة المباركة للنهضة العمانية الحديثة بقيادة حضرة صاحب الجلالة

السلطان قابوس بن سعيد المعظم / حفظه الله ورعاه /.

واضاف معاليه أن جلالة السلطان المعظم/ حفظه الله ورعاه / قاد تحولات سياسية وتنموية كبرى عمَّت آثارها البنَّاءة عمان وإقليمها القومي والدولي، وأصبح المواطن والمقيم ينعم في ظلها بمعطيات العهد الزاهر نماء ورخاء وكرامة وعدلا وفق رؤية استراتيجية بعيدة المدى أخذت في حسبانها إنشاء دولة عصرية على أسس قانونية تكفل العدالة للجميع وتستوعب متطلبات التنمية الوطنية المتنامية، وتنسجم مع المستجدات العالمية المتلاحقة.

وأوضح معاليه التحولات السياسية والتنموية التى قادها جلالته /حفظه الله ورعاه/ جاء وفق نهج سياسي قوامه الالتزام بمبادئ العدل والانصاف، ومراعاة المواثيق والمعاهدات، والالتزام بقواعد القانون الدولي، والدعوة إلى السلام والوئام، ونشر ثقافة التسامح، وحسم

المنازعات بالطرق السلمية، بما يوفر للإنسان حقه الطبيعي في حياة حرة كريمة وآمنة، وبما يحفظ للعالم سلمه وأمنه واستقراره. حفظ الله جلالة السلطان وأمده بتأييده وتوفيقه وسدد جهوده الخيرة، وحقق أمانيه في العزة والكرامة لشعبه ووطنه والإنسانية.