الرئيس العراقي وملك الأردن يبحثان التطورات في المنطقة

بغداد – عمان – جبار الربيعي :-
أكد رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح للملك الأردني عبد الله الثاني، أمس ضرورة تزويد العراق بالمعلومات المتعلقة بمهربي الأموال والمطلوبين للقضاء، وفيما دعا الشركات الأردنية إلى الاستثمار داخل العراق، مشيرا إلى أهمية تسهيل إجراءات منح التأشيرات للعراقيين. وقالت رئاسة الجمهورية في بيان: إن «رئيس الجمهورية برهم صالح اجتمع أمس في عمّان مع العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني».

وأضاف: إن «الجانبين ناقشا التطورات في المنطقة العربية وضرورة العمل على دعم وحدة الصف العربي وتقريب وجهات النظر في القضايا التي تخص أمن واستقرار المنطقة، وأشارا إلى أهمية التعاون في تفعيل الشراكة الاستراتيجية الثلاثية (العراق الأردن مصر) في مجال النقل والصناعة والتجارة».
وأشار إلى أن «رئيس الجمهورية بحث مع الملك الأردني إعادة الأموال العراقية المجمّدة والمهربة، حيث أكد ضرورة تزويد العراق بالمعلومات المتعلقة بالمهرّبين والمطلوبين للعدالة، فضلاً عن مناقشة التنسيق والتعاون العسكري وتبادل المعلومات بين الأجهزة الأمنية في البلدين». وذكر البيان، أنه «وفي الجانب الاقتصادي، بحث الجانبان إنشاء مدينة صناعية حرة عند المنفذ الحدودي في طريبيل، ومشروع الربط الكهربائي العراقي – الأردني عن طريق محافظة الأنبار».
وأكد صالح: «ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين من خلال فتح آفاق أكبر للتعاون في المجالات التجارية والاقتصادية والتنسيق الأمني المشترك»، مثمنا «موقف الأردن تجاه العراق في حربه ضد الإرهاب. وأشار إلى «أهمية تعاون الدول العربية والإقليمية مع بعضها من أجل محاربة الإرهاب وتحقيق الأمن في المنطقة»، موضحاً أن انتصار العراق ودحر تنظيم داعش الإرهابي هو انتصار للمنطقة والعالم ، وأنه من الضروري المحافظة على هذا الانتصار من خلال الوقوف بوجه كل ما يزعزع السلم والاستقرار. وحثَّ رئيس الجمهورية الشركات الأردنية على الاستثمار داخل العراق لافتاً في الوقت نفسه إلى «أهمية تسهيل إجراءات منح التأشيرات للعراقيين».