الجبل الأخضر.. الهدوء والسكينة وتناغم الطبيعة!

تعليق وتصوير – عامر الأنصاري –
نيابة الجبل الأخضر، التابعة لولاية نزوى بمحافظة الداخلية، منطقة استثنائية تتنوع فيها عوامل الجذب، من مناظر طبيعية خلابة وأجواء باردة في مثل هذه الأوقات وهدوء يفتح مجالا لمناجاة الطبيعة بعيدا عن ضجيج المدنية.

وللطبيعة التضاريسية اعتبارات وضعها أهالي النيابة في بالهم، فالتوسع العمراني على سفوح سلاسل الجبال تشكل لوحة فريدة تجذب إليها عدسات التصوير، فتجد المنخفضات مكتظة بالمباني السكنية وعلى جنبات السفوح متناثرات من المباني.
واستغلالا للموارد المائية توجد في النيابة عدد من السدود تكون رافدا مائيا للمزارعين الذين عُرفوا بزراعة محاصيل محددة تناسب الطبيعة المناخية للنيابة، وأبرزها الرمان وغيرها من المحاصيل.
الطبيعة بالجبل الأخضر ملاذ للهاربين من زخم الحياة وزحمة الطرقات والأعمال، متنفس لكل باحث عن راحة البال والهدوء، وترحب النيابة بزوارها، أماكن الإقامة متنوعة وذات أسعار متفاوتة.