تركيا: 260 ألف لاجئ سوري عادوا إلى ديارهم

دمشق – عمان – بسام جميدة – وكالات:-
أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو عن عودة أكثر من 260 ألف لاجئ سوري من تركيا إلى «المناطق المحررة من المسلحين» شمال سوريا.

وقال أوغلو في كلمة له بالعاصمة التركية أنقرة أمس: «عاد أكثر من 260 ألف لاجئ سوري حتى اليوم من تركيا إلى المناطق المحررة في سوريا عبر عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون».
من جهة ثانية، استقبل الرئيس السوري بشار الأسد مختطفي ريف السويداء الشرقي الذين تم تحريرهم من قبل وحدات الجيش الحكومي السوري أواخر الشهر الماضي من تنظيم داعش الذي كان قد اختطفهم في شهر يوليو الماضي. وهنأ الرئيس الأسد المحررين وذويهم بتحريرهم من براثن الإرهاب، وأعرب عن ثقته بأن جريمة اختطافهم، وعلى الرغم من وحشية داعش، ستجعلهم أكثر قوة وبأساً، قائلاً: إن صمود المختطفين وذويهم وقوتهم وصبرهم خلال فترة الاختطاف من جهة، وعزيمة بواسل الجيش الذين ضحى بعضهم بدمه لتحرير المختطفين من نساء وأطفال من الجهة الأخرى، يشكلان درساً في الوطنية وفي العمل الوطني.
وأضاف الرئيس الأسد: إن الوطنية لا تكون بالكلام فقط بل عبر العمل، وأسمى درجات الوطنية هي الدفاع عن الوطن، وكل من تقاعس عن هذا الواجب يتحمل مسؤولية الضحايا الذين سقطوا خلال هذه الحرب الإرهابية على سوريا والتي كان أحد فصولها المؤلمة هجوم تنظيم داعش على قرى الريف الشرقي في السويداء. وأكد الرئيس الأسد أن الدولة وضعت في أعلى سلم أولوياتها مهمة البحث عن كل مخطوف والعمل على تحريره مهما كلف الثمن، وهي وضعت كل إمكانياتها لتحقيق هذه المهمة وستستمر ببذل كل ما تستطيعه في سبيل ذلك.