انطلاق فعاليات مصفاة الدقم لتطوير مهارات القيادة والملاحة البحرية

الدقم – خالد بن ابراهيم الجنيبي –

انطلقت فعاليات برنامج مصفاة الدقم لتطوير مهارات القيادة والتخطيط والملاحة البحرية «برنامج النوخذة» بالتعاون مع مؤسسة عمان للإبحار، وذلك بمشاركة 50 طالبا من طلبة المدارس الحكومية بمحافظة الوسطى.
ويأتي هذا البرنامج كإحدى مبادرات الاستثمار الاجتماعي بمصفاة الدقم والتي تأتي بالتعاون مع مؤسسة عمان للإبحار ووزارة التربية والتعليم ممثلة بمديرية التربية والتعليم بمحافظة الوسطى.
ويهدف البرنامج الذي استمر لمدة ثلاثة أيام بفندق كراون بلازا الدقم الى تزويد الطلبة بمجموعة من المهارات من خلال مجموعة من الأنشطة التي تهدف الى تعليمهم مبادئ الاعتماد على النفس وتحمل المسؤولية والانضباط، بالإضافة الى تزويد الطلبة بمهارات الاتصال ومهارات التخطيط لتحقيق الأهداف ومهارات فهم نقاط القوة والضعف في الشخصية لتعزيزها والارتقاء بها في جميع مجالات الحياة. يشارك في البرنامج مائة شاب عماني ينقسمون إلى فئتين وهما فئة طلاب المدارس وفئة الشباب الخريجين.
وحول تنفيذ البرنامج قال جاسم بن حسن العجمي رئيس الاستدامة المؤسسية بمصفاة الدقم: يعتبر الاهتمام بتطوير الإنسان العماني من الأمور التي أولاها جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم كل الرعاية والاهتمام وذلك لدورها الهام والمحوري في تحقيق أهداف مسيرة النهضة المباركة ويأتي تنفيذ مصفاة الدقم لهذا البرنامج ترجمة لهذه الرؤية السامية التي تهدف الى إعداد قادة المستقبل في المجالات المختلفة، وأضاف: «نحن سعداء بشراكتنا مع مؤسسة عمان للإبحار لتنفيذ هذا البرنامج الطموح الذي يهدف الى تعزيز مهارات القيادة والتواصل وحل المشكلات لدى أبناء المجتمع المحلي».
وأكد المدرب أحمد المعمري كبير مرشدي قسم تنمية المهارات الشخصية بمؤسسة عمان للإبحار: يتضمن برنامج النوخذة برامج نظرية وأنشطة عملية وجلسات مناقشة مع الطلبة لمناقشتهم عن مدى استفادتهم من محتوى الورش في الفترة المسائية، كما يتضمن البرنامج حصصا للإبحار الشراعي للطلبة المشاركين الذين أبدوا تفاعلا إيجابيا مع المحتويين النظري والعملي للورشة والذي يجمع بين الفائدة والمتعة في آن واحد.
وقال ماجد بن محمد الجنيبي مدير مساعد بدائرة الأنشطة الطلابية بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة الوسطى: ساهم هذا البرنامج المثري في تزويد الطلبة بعدد من المهارات والخبرات كمهارات التواصل وتكوين العلاقات ومهارات إدارة الوقت والفريق ، كما بثت الأنشطة المصاحبة لهذا البرنامج روح التحدي والصبر والإصرار على تحقيق الأهداف ونشكر مصفاة الدقم وشركة عمان للإبحار على التنظيم الجيد لهذه الفعالية التي استمرت لمدة ثلاثة أيام.
كما تحدث الطالب حمد بن محمد الجنيبي من مدرسة ظهر للتعليم الأساسي عن مشاركته في البرنامج قائلا: «أنا سعيد بمشاركتي في برنامج النوخذة، وقد تمكنت من خلال مشاركتي في البرنامج من تبادل الخبرات والمهارات مع زملائي من خلال تكوين علاقات صداقة مع عدد من الطلبة من مختلف مدارس المحافظة، كما ساعدني هذا البرنامج على تعزيز عدد من المهارات كمهارات القيادة ومهارات الاتصال والعمل الجماعي ومهارات تحديد الأهداف الشخصية ووضع الخطط لتحقيقها على أرض الواقع في المستقبل».
ويستقبل برنامج النوخذة لاحقا الدفعة الثانية من الشباب العماني في دورة جديدة تستمر ثلاثة أيام حيث سيتم تدريبهم على مهارات التخطيط والقيادة والملاحة البحرية بأسلوب حديث ومحبب للشباب. وتسعى مصفاة الدقم وبشكل نشط إلى تقديم سلسلة من مبادرات وبرامج المسؤولية الاجتماعية وإشراك مختلف فئات المجتمع بولاية الدقم فيها. حيث نفذت المصفاة في هذا العام وحده العديد من البرامج من أهمها برنامج «علوم المصفاة» الذي هدف إلى إلهام أطفال المدارس وتشجيعهم على الاهتمام بمواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، وبرنامج «معرفة» الذي ركز على تطوير مهارات الباحثين عن العمل والموظفين على حد سواء من محافظة الوسطى. كما قامت مصفاة الدقم ضمن مبادرة «وضحة» بإحياء العديد من البرامج المعنية بتطوير مهارات المرأة في ولاية الدقم. كما أن المصفاة وفي سعي منها لتعزيز ثقافة العمل التطوعي في المؤسسة دشنت برنامج «سواعد» وهو برنامج تطوعي يُعنى بالموظفين و يهدف إلى حثهم على التطوع بجزء من وقتهم  للمشاركة في تنفيذ مبادرات المسؤولية الاجتماعية التي تتبناها الشركة بالإضافة إلى تشجيعهم على المشاركة في مختلف المبادرات المجتمعية في الولاية بشكل خاص وسائر أرجاء السلطنة.