إعداد كوادر طبية لتعزيز تطبيق تدابير الرعاية المتكاملة لصحة الأطفال

نظمت وزارة الصحة صباح أمس «الثلاثاء» على مدى يومين حلقة العمل الوطنية تدابير الرعاية المتكاملة لصحة الأطفال ما دون الخامسة، وذلك برعاية سعادة الدكتور سلطان بن يعرب البوسعيدي مستشار وزارة الصحة للشؤون الصحية، بمشاركة 100 مشارك من أطباء الأطفال بالمؤسسات الحكومية بمختلف محافظات السلطنة، بالإضافة لعدد من الكادر التمريضي والمثقفات الصحية وعدد من مؤسسات القطاع الخاص، وذلك بقاعة المعهد العالي للتخصصات الصحية.
هدفت حلقة العمل إلى اعداد كوادر طبية لمتابعة وتعزيز تطبيق تدابير الرعاية المتكاملة لصحة الأطفال ما دون الخامسة في المؤسسات الصحية بالسلطنة، كما تهدف إلى تعزيز دور المجتمع في تقديم الخدمة الصحية للأطفال ما دون الخامسة عن طريق ربطه مع الكادر الصحي في المراكز الصحية عند تقديم الخدمة الصحية. ويحاضر في البرنامج التدريبي استشاريون من المؤسسات الصحية بمختلف محافظات السلطنة، حيث سلطت الدكتورة فنه آل فنه العريمي خبيرة الرعاية المتكاملة لصحة الأطفال ما دون الخامسة في محاضرتها تدابير الرعاية المتكاملة وتاريخها بالسلطنة والإنجازات التي تحققت في خفض معدل الوفيات للأطفال ما دون الخامسة لتصل 11.6 حالة وفاة لكل مولود حي في عام 2016، ويشار إلى أن وزارة الصحة بدأت تطبيق سياسة الرعاية التكاملية لصحة الطفل عام 2000 بناء على توصية منظمة الصحة العالمية. فيما ألقى الدكتور محمود صلاح المدرب الوطني لتدابير الرعاية المتكاملة محاضرة حول المنهج التدريسي في كليات ومعاهد التمريض، حيث تم إدراج IMCI في المحتوى التدريسي لطلبة التمريض وكليات الطب بالسلطنة، والذي يهدف لإعداد طلبة على دراية وخبرة بتدابير الرعاية المتكاملة لصحة الأطفال قبيل التحاقهم بالخدمة. كما تنوعت المحاضرات المطروحة في حلقة العمل حول التدبير العلاجي المتكامل لأمراض الطفولة وتطور رعاية الطفولة المبكرة وتغذية الأطفال وآخر مستجدات التطعيمات.