تعليمية ظفار تبدأ التقييم الختامي للمسابقة الوطنية للقراءة

بمشاركة 60 طالبا وطالبة من 20 مدرسة –
صلالة – أمل اليربوع –

أقيم بمركز التدريب والإنماء المهني بتعليمية ظفار وبتنظيم اللجنة الوطنية للشباب وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم المسابقة الوطنية لمسابقة القراءة والتي تقام على مستوى جميع المحافظات التعليمية في نسختها الرابعة.
يشارك في المسابقة الوطنية للقراءة من تعليمية ظفار 60 طالبا وطالبة من 20 مدرسة بالمحافظة وبإشراف 20 معلما ومعلمة وأخصائيا، تتمحور اهتمامات المسابقة حول الموسوعة العمانية والموسوعة العلمية والطاقة المتجددة. ويعتمد نظام المسابقة عن طريق الحاسب الآلي المعد من قبل اللجنة الرئيسية يعمم على جميع محافظات السلطنة حيث يعطي لكل مدرسة (5) أسئلة للإجابة عليها وبتوقيت محدد ثم يحسب التصفيات للمتأهلين الحاصلين على أعلى الدرجات ويصعد من هؤلاء ( أربع ) فرق من المتأهلين ( ثلاث) مدارس إناث ومدرسة للذكور وفي ختام التقييم النهائي تعطى لهم شهادات تقدير ومكافآت مالية من قبل اللجنة الرئيسية. يشرف على المسابقة في تعليمية ظفار دائرة البرامج التعليمية قسم الأنشطة التربوية وقسم اللغة العربية ودائرة تقنية المعلومات. وقال عبدالله بن عوض الحسان مشرف تربية اجتماعية نحن بصدد التصفيات على مسابقة القراءة الوطنية وهذه المسابقة تعنى بشكل مباشر بتوسيع مدارك الطلاب والطالبات نحو الكثير من القضايا الحديثة والمتجددة وتهتم المسابقة بشكل رئيسي بموسوعتين وكتاب الموسوعة العمانية والموسوعة العلمية والطاقة المتجددة وعلى المشاركين أن يقرأوا المعلومات ويستخلصوا منها الفوائد والمكاسب العلمية.
تهدف المسابقة الوطنية للقراءة الى توسيع المدارك لدى الطلبة في الجانب الثقافي والحث على القراءة بكل مستوياتها لنشر ثقافة القراءة وغرسها كعادة دائمة لدى الشباب وإذكاء روح التنافس المعرفي بين الشباب، وتعزيز قيم المواطنة والانتماء من خلال قراءة كتب ذات علاقة بالوطن لإكساب معلومات ومعارف في عدة مجالات، وأيضا تحقيق مبدأ الشراكة بين اللجنة الوطنية للشباب ووزارة التربية والتعليم في تطوير وبناء قدرات الشباب ومواهبهم.