بهمـــة عـــالية.. المنتخب الوطني يكثف تحضيراته لتجربتي سوريا والبحرين

كتب- فيصل السعيدي –

بمعنويات ملؤها الثقة والتفاؤل واصل منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم تدريباته اليومية في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر في إطار معسكره التحضيري الداخلي الحالي والمقام خلال الفترة من 11 حتى 20 نوفمبر المقبل الذي يتخلله إجراء تجربتين دوليتين وديتين مع سوريا يوم 16 والبحرين يوم 19 من الشهر الجاري ضمن برنامج الإعداد الطموح للمشاركة في نهائيات كأس أمم آسيا 2019 بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة والمقررة خلال الفترة من 5 يناير حتى 1 فبراير المقبلين، حيث ينافس منتخبنا الوطني في المجموعة السادسة التي تضم إلى جواره منتخبات اليابان وأوزباكستان وتركمانستان.
وشهدت الحصة التدريبية مساء أمس الأول تواجد جميع اللاعبين الذين تم استدعاؤهم لقائمة المعسكر الحالي وعددهم 30 لاعبا ما عدا سامي الحسني المصاب وعلي الحبسي الذي انضم مؤخرا للمعسكر وانتظم في تدريبات أمس، واللاعبون الذين شاركوا في الحصة التدريبية أمس الأول هم: محمد المسلمي وعلي البوسعيدي ومعتز صالح عبدربه والمنذر العلوي حارب السعدي وعلي سالم وصلاح اليحيائي (ظفار) وخالد البريكي وخالد الهاجري وأحمد فرج الرواحي ومحمود المشيفري (النصر) وياسين الشيادي ومحسن الغساني (السويق) ومحسن جوهر (صحار) وعلي الجابري ومحمد البلوشي وناصر الشملي (النهضة) وسمير العلوي وعيد الفارسي (العروبة) بالإضافة إلى اللاعبين المحترفين وهم : فائز الرشيدي (العين السعودي) وسعد سهيل (النصر السعودي) وأحمد مبارك (مسيمير القطري) وجميل اليحمدي (الوكرة القطري) ورائد إبراهيم (فاليتا المالطي).
وقد ركز الجهاز الفني خلال الحصة التدريبية على رفع معدل اللياقة البدنية للاعبين وتطبيق بعض الجمل التكتيكية كتبادل التمريرات البينية القصيرة في مساحات ضيقة من الملعب وغيرها من الجمل استعدادا لملاقاة المنتخب السوري في التجربة الودية الأولى في المعسكر الحالي يوم 16 الجاري.
وقد شهدت الحصة التدريبية للمنتخب مساء أمس الأول حضورا رسميا معتادا تمثل في تواجد الشيخ سالم الوهيبي رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم وحميد الجابري عضو مجلس إدارة الاتحاد ورئيس لجنة المسابقات، كما سجلت الحصة التدريبية حضور المدرب الوطني يعقوب الصباحي مدرب منتخب الشباب وشهاب الحراصي المنسق الأمني للمنتخب فضلا عن شخصيات فنية وإدارية بالاتحاد.

بيم فيربيك: لا توجد أعذار في المرحلة القادمة

أشاد مدرب منتخبنا الوطني بيم فيربيك باحترافية لاعبي منتخبنا في المعسكر التحضيري الداخلي الحالي للمنتخب مثمنا انضباطهم والتزامهم الكبيرين في أداء الحصص التدريبية للمنتخب وذكر قائلا في هذا الصدد: لا بد أن نشيد بالعمل الاحترافي الكبير الذي قدمته عناصر المنتخب في المعسكر التدريبي الحالي فالقائمة التي استدعيناها لهذا المعسكر لم تدخر جهدا في تقديم ما يكفل وحدة الصف والتجانس والانسجام على الرغم من أن المعسكر الحالي لا يزال في بدايته ولكننا لمسنا معنويات عالية من قبل اللاعبين وروحا قتالية جادة وحماسية ملؤها التفاؤل والثقة، وهذا الأمر بطبيعة الحال يسعدنا ويبعث بمؤشرات إيجابية ترفع من سقف طموحاتنا وآمالنا العريضة في كأس أمم آسيا المقبلة بالإمارات.
وفي السياق ذاته، أقر فيربيك بأنه لا توجد أعذار خلال المرحلة القادمة التي تتطلب التكاتف وتضافر الجهود من قبل الجميع وأعرب قائلا في هذا السياق: في الواقع يجب الاعتراف أنه لا يوجد ثمة سبب حقيقي يجعلنا غير جيدين في البطولة فالعناصر التي نمتلكها حاليا في صفوف المنتخب الوطني تفي بالغرض وتلبي الطموح، وقد بلغت مراحل متقدمة جدا من الألفة والتناغم والتجانس والانسجام ما يعكس ارتياحا عميقا لدينا حول طبيعة تركيبة هذه المجموعة على وجه الخصوص والتي ترفع من مؤشرات الثقة والتفاؤل مما يجعل الأجواء صحية وإيجابية تماما في المعسكر.
وواصل فيربيك الإشادة بالروح الانضباطية العالية للاعبين حيث أضاف قائلا: اللاعبون يتفهمون تماما اقتراب موعد بطولة كأس أمم آسيا نظرا لأن العد التنازلي للبطولة الأهم قاريا قد بدأ منذ الآن لذا نجد جميع عناصر المنتخب تتدرب بجدية كبيرة في المعسكر الحالي وسط أجواء إيجابية وزخم مرتفع من المعنويات.
وتابع المدرب الهولندي القدير قائلا: بطبيعة الحال المعسكر الحالي مهم للغاية؛ لأنه يمنحنا الفرصة للاطمئنان على مستويات اللاعبين عن قرب وبالأخص في التجربتين الوديتين المرتقبتين ضد الشقيقين البحريني والسوري.
وأردف قائلا: سنقف على مستويات اللاعبين فردا فردا وسنركز على الأداء في تجربتي البحرين وسوريا بصرف النظر عن النتيجة حتى نصل إلى كأس آسيا، ونحن في أتم الجاهزية والاستعداد على كافة الأصعدة الفنية والبدنية والذهنية والمعنوية.
وأشار فيربيك إلى أن القائمة الحالية للمنتخب الوطني في المعسكر الحالي ليست نهائية لافتا إلى أن القائمة النهائية ستتقلص إلى 23 لاعبا فقط قبل السفر إلى الإمارات موضحا في الوقت ذاته إلى أنه سيكشف عن القائمة النهائية للمنتخب قبل تاريخ 26 ديسمبر المقبل.
وأوضح فيربيك أن إصابة الشيبة طفيفة، ولا تدعو إلى القلق حيث خاض آخر مباراتين في الدوري مع ناديه النهضة مشددا إلى أن اللاعب بحاجة إلى تطوير مستوياته وتكثيف جرعة العمل في التدريبات؛ لأنه ينتظره عمل كبير في كأس آسيا، وحول استدعاء صلاح اليحيائي للمعسكر الحالي قال فيربيك: صلاح موهبة عمانية كبيرة، وهو الآخر بحاجة إلى التطور ومضاعفة العمل والاشتغال بجد وسنمنحه الفرصة حتى المعسكر القادم في شهر ديسمبر المقبل حتى نحكم عليه بصورة نهائية ما إذا كان سيتواجد لدينا في كأس آسيا أم لا.

مهنا العدوي: هدفنا اجتياز دور المجموعات

وجه مهنا بن سعيد العدوي المساعد الأول لمدرب منتخبنا الوطني شكره وتقديره إلى اللاعبين مشيدا بانضباطهم والتزامهم الكبير في المعسكر الحالي للمنتخب، وقال في هذا الإطار: أشكر اللاعبين على انضباطهم والتزامهم في هذا المعسكر، وهنا يكمن سر النجاح حيث إنهم بدأوا المعسكر بشكل إيجابي رغم إصابة سامي الحسني لكن بقية العناصر ستكون موجودة حتى نهاية المعسكر.
وأوضح العدوي أن محمد الشيبة يعاني من إصابة بسيطة في الكاحل منعته من مزاولة تمرين أمس الأول مع المجموعة وعوضا عن ذلك تدرب على انفراد مع المنضم مؤخرا للقائمة رائد إبراهيم المحترف في صفوف نادي فاليتا المالطي وسيلتحق كلا اللاعبين بالتدريبات الجماعية في وقت لاحق.
ولفت العدوي إلى أن منتخبنا الوطني يهدف إلى اجــــتياز دور المجموعات في كأس آسيا، وفي هذا الجانب عـــلق قائلا: هدفنا اجتياز دور المجموعــــات في المقام الأول، ومن ثم سنفكر خطوة بخطوة في المراحل الإقصائية التي تليها.

سعد سهيل: أتدرب مع النصر وجاهز بدنيا للمنتخب

برر لاعب منتخبنا الوطني سعد سهيل اللغط الكبير الذي أثير حول استدعائه مؤخرا لقائمة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم التي كانت محل جدل واسع في الوسط الرياضي الذي صوب سهام النقد الطائلة إلى الجهاز الفني على اختياره لسعد على الرغم من عدم جاهزيته نظرا لابتعاده التام عن لعب المباريات مع ناديه النصر السعودي وفي هذا الإطار قال سعد سهيل: ما يخفى على الجميع هو أنني أتدرب مع النصر السعودي على فترتين صباحية ومسائية وبشكل مطول، حيث أتدرب ما يقارب الأربع ساعات في الفترة الصباحية، وما يقارب الساعة والنصف في الفترة المسائية ما يعني أنني لا أعاني من أي مشاكل بدنية بل على العكس أنا جاهز بدنيا لتمثيل المنتخب الوطني، وأتمنى أن أكون على قدر ثقة الجهاز الفني.
وألمح سعد إلى إمكانية عودته لدوري عمانتل، وقد تكون الوجهة المحتملة نادي العروبة اعتمادا على المصادر الأخيرة بيد أن سعد تحفظ عن ذكر اسم النادي الذي سيمثله ويلعب له خلال المرحلة القادمة.

أحمد كانو: نهدف إلى تحقيق نتائج إيجابية

أوضح أحمد كانو لاعب منتخبنا الوطني وأفضل لاعب في خليجي 23 بالكويت بأن اللاعبين مطالبون بتحقيق نتائج إيجابية في كأس آسيا وبأن يقدموا أفضل ما لديهم في البطولة والأهم من ذلك أن يكونوا جاهزين بدنيا وذهنيا وفي أوج تركيزهم. وأضاف كانو: جميع اللاعبين يحاولون التطور من مباراة إلى أخرى والهدف تحقيق نتائج إيجابية في البطولة الآسيوية لذلك نتمنى الاستفادة القصوى من المباراتين الوديتين في المعسكر الحالي مع منتخبات البحرين وسوريا، وأن نعالج أخطاء المباريات الماضية، ونركز على تلافي السلبيات ونتداركها كأفراد ومجموعة.

شهاب الحراصي.. الجندي المجهول

أشار شهاب الحراصي المنسق الأمني لمنتخبنا الوطني في بطولة كأس أمم آسيا المقبلة في الإمارات إلى أن حلقة العمل التي أقيمت في شهر سبتمبر الماضي بأبوظبي تزامنا مع انطلاق العد التنازلي لكأس آسيا 2019 قد ناقشت الإجراءات المتبعة. ففيما يخص الإعلاميين تم التطرق إلى مناطق دخول الإعلاميين وأماكن وقوفهم في الاستادات وكذلك التشديد على ضرورة تواجد تصاريح كافة الإعلاميين المسجلين بالبطولة وأماكن تواجدهم قبل وأثناء وبعد المباريات والوقت المسموح لهم بتغطية وحضور تمارين المنتخبات وكذلك التطرق إلى أماكن تواجدهم في المنصة الإعلامية الخاصة بهم.

مقبول البلوشي: نعد بالعمل في كأس آسيا

أكد مقبول البلوشي مدير المنتخب الوطني أن منتخبنا مطالب بتحقيق نتائج إيجابية في جميع الأوقات مشيرا إلى أن المنتخب خاض آخر مباراة رسمية ضد نظيره المنتخب الفلسطيني في شهر مارس الماضي وبعدها توقف لفترات طويلة بسبب عدم وجود أيام الفيفا وبعدها عاد المنتخب الوطني للتجمع في شهر سبتمبر الماضي، حيث خاض مباراتين في معسكر الأردن الخارجي قبل أن يتوجه لمعسكر الدوحة في شهر أكتوبر الماضي والذي تخلله مباراتان أيضا.
وحول المعسكر الحالي قال البلوشي: نطمح إلى تكملة برنامج الإعداد في المعسكر الحالي، ونعتبر هذه المرحلة هي الأهم؛ لأنها تمثل المرحلة ما قبل الأخيرة من الإعداد والمرحلة القادمة ستكون في شهر ديسمبر المقبل. واستطرد: نتمنى الاستفادة من تجربتي سوريا والبحرين في المعسكر الحالي وأن نقدم مستوى أفضل من المباريات الودية الأربع السابقة التي لعبناها في شهري سبتمبر وأكتوبر الماضيين.
وتابع قائلا: نتمنى التوفيق للمنتخب الوطني وأن نتجنب الإصابات بعد فقداننا لخدمات ثنائي خط الدفاع فهمي سعيد ونادر عوض بداعي الإصابة ونتمنى ألا تكون هنالك إصابات خلال المرحلة القادمة حتى يكون هناك توازن وثبات في المجموعة.
وأضاف البلوشي: نتمنى أن يسجل الوسط الرياضي ووسائل الإعلام وقفتهما الصريحة مع المنتخب الوطني خلال المرحلة القادمة التي تحتاج إلى القيام بأدوارهما على أكمل وجه فالمنتخب أحوج ما يمكن إلى المساندة والاهتمام.
ودافع البلوشي عن خيارات الجهاز الفني لقائمة المعسكر الحالي وقال في هذا الجانب: الجهاز الفني له مطلق الحرية في استدعاء العناصر التي يراها مناسبة وفق رؤية فنية عميقة وبخصوص استدعاء سعد سهيل فهو يعتبر من أعمدة المنتخب ومن اللاعبين المهمين لدينا وعودته تمثل إضافة كبيرة لمنتخبنا الوطني ونتمنى أن يواصل العمل بنفس الوتيرة حتى موعد البطولة.
وعن مسلم عكعاك أوضح البلوشي: مسلم كان من ضمن الأسماء التي تابعها المدرب عن قرب خلال المرحلة الماضية، وهو من بين اللاعبين المميزين في بطولة الدوري ولكن تم استبعاده من قائمة المعسكر الحالي نظرا للإصابة التي ألمت به ونحن على تواصل دائم مع إدارة نادي مرباط للاطمئنان على صحة وسلامة اللاعب وأملنا كبير في أن يتواجد لدينا في المعسكر القادم.
وحول سقف الطموح في كأس آسيا قال البلوشي: نحن نعد بالعمل والاجتهاد خلال المرحلة القادمة مثلما وعدناكم قبل كأس الخليج لأنه كرة القدم توعد بالعمل والنتائج والتوفيق بيد الله تعالى وغايتنا هي إسعاد الجماهير العمانية الوفية لذا ننتظر وقفتها ومساندتها لنا في مباراتي سوريا والبحرين وحتى في المباريات الثلاث التي سنخوضها في أبوظبي قبل البطولة وحتى الإعلام يفترض بأن يكون قريب ويجسد وقفته مع المنتخب الوطني بشكل يجعلنا نستفيد من الانتقاد البناء ونشعر بالتفاف الجميع من حولنا من إعلام وجماهير.

وليد السعدي: معنويات اللاعبين عالية –

أعرب وليد السعدي المساعد الثاني لمدرب منتخبنا الوطني عن ارتياحه البالغ لسير المعسكر الحالي وفي هذا الصدد علق قائلا: نلمس معنويات عالية من قبل عناصر المنتخب ونجد أنهم من معسكر إلى آخر على قدر كبير من المسؤولية والتجاوب وبمشيئة الله نصل للهدف الذي نصبو إليه.
وأشار السعدي إلى أن استبعاد سامي الحسني من القائمة يعد أمرا منطقيا نظرا لتعرضه للإصابة لافتا إلى أن اللاعب خضع لتشخيص طبي من قبل الجهاز الطبي في المنتخب الوطني وكشفت نتيجة التشخيص عن إصابة اللاعب ما استدعى استبعاده من قائمة المنتخب في المعسكر الحالي وسيخضع لتشخيص آخر مع ناديه العروبة متمنين الشفاء العاجل للاعب وعودته لتمثيل المنتخب في أقرب وقت ممكن.

الشيبة ورائد يتدربات على انفراد

تدرب كلا من محمد الشيبة ورائد إبراهيم على انفراد في مران أمس الأول واكتفيا بالركض الخفيف على خطوط الملعب نظرا لتعرض محمد الشيبة لإصابة طفيفة على مستوى الكاحل أما رائد فقد التحق بالمعسكر في نفس اليوم لذلك اكتفى بتمرين انفرادي خفيف.

تدريب منفرد للحراس

شوهد حراس المرمى فائز الرشيدي وأحمد الرواحي وهم يقومون بتدريبات منفردة على حراسة المرمى في أحدى زوايا الملعب وسط تركيز تام وجهد عال كما درجت العادة من قبل كلا الحارسين.