جماعة ابن دريد بتطبيقية نزوى تنظم جلسة أدبية

نزوى – مكتب عمان –

نظمت كلية العلوم التطبيقية بنزوى ممثلة بجماعة ابن دريد مؤخرا جلستها الأدبية الأولى بمشاركة جماعة القبس من الكلية التقنية بنزوى، وذلك بهدف تشجيع الطلبة على تطوير الجانب الشعري والنثري، والمشاركة في الجلسات لتبادل الخبرات والآراء فيما بينهم. حيث حضر الجلسة الأدبية الدكتورة شريفة بنت عبدالله المحروقية مساعدة العميد للشؤون الأكاديمية المساندة، وعدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية المساندة والإدارية، وعدد من الطلبة محبي الشعر والنثر.
افتتحت الجلسة بعرض مرئي «لماذا نكتب»، تلا ذلك تقسيم الجلسة إلى مجموعتين شارك بها طلبة جماعة ابن دريد وجماعة القبس، حيث قدم سالم الفارسي، وهيثم الحضرمي، ونسمة البلوشية مجموعة من القصائد التي امتزجت بأنغام مختلفة عاطفية وأدبية، تلاه عرض مرئي قصير عن أهمية الكتابة وكيف يصبح المرء كاتبا، بعدها قدمت في الجلسة الثانية مجموعة من الكتابات النثرية التي أعطت جواً من الحزن والفرح خلق جواً من الأحاسيس المعبرة ألقتها مجموعة من الطالبات وهن الطالبة زهوة الهنائية، والطالبة مريم العبرية، والطالبة روعة المعمرية، والطالبة جمان الرواحية. وفِي الختام تم تكريم جماعة القبس على مشاركتهم في الأصبوحة الشعرية ولاقت الجلسة قبولا وتشجيعاً من الجميع. وقالت الطالبة أشرقت المعمرية التي أدارت الجلسة وهي عضوة في جماعة ابن دريد: «جلسة اليوم كانت مثرية للغاية، استمعنا من خلالها إلى نصوص شعرية ونثرية، والتمسنا حروفاً أدبية جميلة وراقية، ومن خلالها تم تبادل الأفكار والأذواق الأدبية، أتمنى أن أرى تلك الأقلام المبدعة أن تصل إلى مستوى محلي وإقليمي».