السلطنة تتسلم شهادة الخلو من مرض التراخوما

مسقط في 13 نوفمبر/ العمانية/ استلم معالي الدكتور أحمد بن محمد السعيدي وزير الصحة شهادة خلو السلطنة من مرض التراخوما التي يمنحها تحالف منطقة الشرق الأوسط لمكافحة التراخوما بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية والوكالة الدولية لمكافحة العمى (IAPB) خلال الاحتفال بالذكرى السادسة لخلو السلطنة من مرض التراخوما الذي أقيم بفندق جراند حياة بالقرم.

وتمنح هذه الشهادة للدول التي تحقق المعايير التي وضعتها المنظمة للقضاء على التراخوما حيث ان السلطنة اول دولة قدمت ملفها لمنظمة الصحة العالمية، وعرضت تقريرها عام 2012م.

وجاء اعتراف منظمة الصحة العالمية في نوفمبر من العام ذاته بخلو السلطنة من مرض التراخوما لتكون أول دولة في العالم يتم الاعتراف بخلوها من هذا المرض وإنها نموذج يجب أن تحتذي به بقية دول العالم.

وكانت وزارة الصحة قد تبنت برنامج مكافحة التراخوما عام 1982م الذي كان أحد الركائز الرئيسية لعمل الوزارة، وكان اللبنة الأولى في سبيل مواجهة والقضاء على المرض.

كما أصدرت الوزارة الدليل الارشادي عن رعاية صحة العين عام 1995م ويتضمن فقرة كاملة عن الاهتمام بكيفية الوقاية والعلاج من مرض التراخوما ثم تلاه إصدار آخر عام 2000م.

وفي عام 2005م قدمت السلطنة برنامجا متكاملا نموذجيا لبرنامج مكافحة التراخوما في اجتماع منظمة الصحة العالمية وكذلك تم إدخال برنامج مكافحة التراخوما ضمن مجال صحة العين في الخطط الخمسية لوزارة الصحة.