وزارة السياحة تروج لمقومات السلطنة السياحية في إيطاليا

ميلانو في 13 نوفمبر /العمانية/ نظمت وزارة السياحة اليوم حلقة عمل سياحية في مدينة ميلانو الإيطالية بهدف الترويج للسلطنة في الأسواق الأوروبية بحضور معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة وعدد من شركات السياحة والسفر العمانية والإيطالية.

وتسعى الحلقة إلى التعرف باتجاهات الاسواق السياحية واحتياجاتها وآفاق التعاون مع الشركات السياحية المتخصصة في دراسة الأسواق السياحية والالتقاء بالمكاتب السياحية والاطلاع على متطلباتها لزيادة الترويج عن السلطنة والمتغيرات في الاسواق السياحية.

والتقى معالي وزير السياحة بعدد من الشركات السياحة ووسائل الاعلام في مدينة ميلانو الايطالية ‏حيث تطرقت اللقاءات إلى التطورات في القطاع السياحي في السلطنة وما تتميز به من مقومات طبيعية وتاريخية، كما تناولت اللقاءات المستجدات في القطاع السياحي خاصة فيما يتعلق بتسهيلات التأشيرات السياحية بهدف جذب السياح والمرونة في الإجراءات.

من جانبه وضح سالم بن عدي المعمري مدير عام الترويج بوزارة السياحة الاهتمام الذي توليه الحكومة بالقطاع السياحي بهدف زيادة مساهمته في الناتج المحلي الاجمالي واستيعاب الكوادر الوطنية باعتبار قطاع السياحة أحد أكبر القطاعات التي يمكن أن تستوعب القوى العاملة.

وواضح أن السلطنة ترحب بكل الجنسيات الأوروبية، مشيرا إلى أن السائح الأوروبي والإيطالي على وجه الخصوص يبحث عن استكشاف المناطق الطبيعية والاطلاع على السياحة الثقافية والمعالم التراثية وتنوع البيئات إضافة إلى الأمن والاستقرار وهذا ما تميز به السلطنة.

وتضمنت الحلقة التي شاركت فيها 24 ‏شركة سياحية عمانية على عروض من الشركات السياحية العمانية تم خلالها استعرض مؤشرات السياحة وعدد الزوار الذين يزورون السلطنة من السوق الإيطالي.

وعقدت الشركات السياحية العمانية ونظيراتها الإيطالية في مدينة ميلانو لقاءات مباشرة استعرضوا خلالها مجالات التعاون بينهما والآفاق المستقبلية لتطوير الشراكات السياحية، كما عرضت الشركات السياحية العمانية التطورات في قطاع السياحة في السلطنة وتنامي القطاع بشكل مستمر، إضافة إلى التعريف بالخدمات التي تقدمها منشآتهم الفندقية.