الإسكان تنتهي من توزيع 79 مسكنا اجتماعيا في ولايتي المضيبي ودماء والطائيين

بتكلفة ستة ملايين ريال –
المضييي – علي الحبسي:-

احتفلت وزارة الإسكان ممثلة في المديرية العامة للإسكان بشمال الشرقية أمس بتوزيع 56 وحدة سكنية بقرى بوقليلة وبوطوينة بولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية، وذلك بحضور سعادة الشيخ عبد العزيز بن سالم آل عبد السلام والي المضيبي وعدد من المسؤولين والمستفيدين من المساكن.

وقال المهندس علي بن عبدالله الهنائي مدير عام المديرية العامة للإسكان بمحافظة شمال الشرقية: يأتي هذا التوزيع تزامنا مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد حيث تم توزيع هذه المساكن في قرى بوقليلة وبوطوينة البالغ تكلفتها خمسة ملايين ريال، والأسبوع الماضي تم توزيع 23 مسكنا بالحيل الكبير في ولاية دماء والطائيين بتكلفة مليون ريال عماني، وهذه المشاريع جاءت كمكرمات سامية من لدن جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله ورعاه-.
وأضاف مدير عام الإسكان: إن هناك مشاريع أخرى مماثلة يتم دراسة إقامتها حاليا في ولاية دماء والطائيين وتحديدا في الجبل الأبيض حيث يجري في الوقت الراهن تصميم هذه المساكن، وأخرى في وادي بني خالد وقبل عدة اشهر أيضا تم توزيع 33 مسكنا في بلدة الحوية في ولاية بدية.
وعبر الأهالي عن سعادتهم بحصولهم على هذه المساكن حيث قال حمود بن حمد الجحافي: في البداية نقدم خالص شكرنا وتقديرنا إلى حكومتنا بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم على هذه المكارم السامية التي نعتز بها جميعا. هذه المساكن الكل يعلم أهميتها، وبدون شك هي مساكن متطورة تحوي كافة الخدمات من المساجد والمجالس العامة. وقال سعد بن حمد الجحافي: نشكر جهود الحكومة على هذا الدعم ونحن نحصل على هذه المساكن في هذه الأيام الوطنية هو إنجاز كبير يتحقق لنا ولجميع الأهالي، وهم ينعمون اليوم بشتى الخدمات حيث يعتبر المسكن بطبيعة الحال أولى اهتمامات الحكومة منذ انطلاقتها، والحمد لله ينعم اليوم المواطن بهذه الخدمات بكل يسر وسهولة، وقالت سلمى بنت مسلم الجحافية: نيابة عن أخواتي وإخواني المستفيدين من هذه المساكن نقدم كل الشكر للحكومة على هذه المنجزات التي تتحقق والحقيقة المساكن هي مساكن حديثة تلبي طموحات المواطن في مكان واحد إلى جانب الخدمات المرافقة لها.