«التربية» تنفذ برنامجا لأخصائيي مراكز مصادر التعلم

تواصل وزارة التربية والتعليم ممثلة بالمديرية العامة لتطوير المناهج ممثلة في دائرة المحتوى والتعليم الإلكتروني تنفيذ البرنامج التدريبي «الشهادة التخصصية لأخصائيي مراكز مصادر التعلم»، بالتعاون مع المديرية العامة لتنمية الموارد البشرية، ومركز خدمة المجتمع بجامعة السلطان قابوس، بمشاركة 26 من مشرفي وأخصائيي مصادر التعلم من تعليميات المحافظات ويستمر أسبوعين وذلك بكلية الحقوق بجامعة السلطان قابوس.
ويشتمل البرنامج على عدد من المحاور أبرزها: التعاون ودوره في تعزيز الشراكة بين مراكز مصادر التعلم، والشبكات الاجتماعية ودورها في خدمة أهداف مراكز مصادر التعلم، والوعي المعلوماتي وتعزيز مهارات التعلم المفتوح عبر شبكات التواصل الاجتماعي، والاتجاهات الحديثة في الإدارة وأثرها على مراكز مصادر التعلم، وأيضا فهرسة مصادر المعلومات وفق معياري وصف المصادر ومارك 21، واستراتيجيات البحث في مصادر المعلومات الإلكترونية، والاستخدام الفاعل للتكنولوجيا التعليمية في القرن الحادي والعشرين.
ويهدف البرنامج التدريبي إلى التكوين المهني الجيد لأخصائيي مراكز مصادر التعلم ورفع كفاءاتهم المهنية، وإكسابهم أساليب التخطيط الجيد والإدارة الحديثة، ومهارات الوعي المعلوماتي والتقني في استخدام المعلومات الإلكترونية، ومهارات البحث العلمي في مجال العلوم الاجتماعية والإنسانية، واستخدام وتوظيف الحاسب الآلي والوسائط المتعددة في مراكز مصادر التعلم، كما يهدف إلى دمج التقنيات الحديثة في تطوير خدمات مراكز مصادر التعلم، وامتلاك العاملين لمهارات التخطيط، وتوظيف التقنيات الحديثة في مجال مصادر المعلومات، والقدرة على تسويق خدمات مصادر التعلم، وتعزيز مهارات التواصل وحل المشكلات التكنولوجية، وتوظيف شبكات التواصل الاجتماعي في مراكز مصادر التعلم.
الجدير بالذكر أن برنامج الشهادة التخصصية تخصص مهني يجمع في محاوره مختلف المهارات التقنية والمهنية والإدارية، التي تحتاجها الكوادر العاملة في مراكز مصادر التعلم لتفعيلها وإعطائها دورها الأساسي في العملية التعليمية، وتم تصميم البرنامج في قسم مصادر التعلم بدائرة المحتوى والتعلم الإلكتروني بالمديرية العامة للمناهج بالوزارة، بالتعاون مع جامعة السلطان قابوس ممثلة بـمركز خدمة المجتمع وقسم دراسات المعلومات، ويشرف على تنفيذه مجموعة من المختصين بالمكتبات ومراكز مصادر التعلم.