العراق: «ائتلاف النصر» يدعم المشروع الوطني بعيدا عن الطائفية

بغداد – عمان – جبار الربيعي- (د ب أ) –
أعلن ائتلاف النصر الذي يتزعمه حيدر العبادي، دعمه للمشروع الوطني بعيدا عن الطائفية والمحاصصة.

وقال الائتلاف في بيان، إن «ائتلاف النصر يعلن أن موقفه الرسمي هو دعم المشروع الوطني وبناء الدولة وإصلاح العملية السياسية بعيدا عن الفساد والمحاصصة وارتهان الإرادة الوطنية»، مبينا أن «موالاة او معارضة الحكومة في أي سياسة او إجراء يأتي ضمن إطار تبنيها لهذه الأسس والسياسات، حفاظا على المكتسبات الوطنية ووصولا لبناء متوازن وفعّال للحكم والدولة». وفيما يتصل بالمشاركة بالحكومة أوضح انه «قدّم نخبة من المرشحين الى عادل عبدالمهدي وترك له حرية القرار بعيدا عن المحاصصة، والنخبة التي رشحها النصر من مختلف الكفاءات المهنية الوطنية ومن مختلف الخلفيات والمدن، ومنها مرشحين عن مدينتي البصرة والموصل، إضافة الى مرشحين عن المكوّنين التركماني والمسيحي». وأكد «استمراره بمشروعه السياسي لبناء دولة المواطنة والمؤسسات بعيدا عن الطائفية والمحاصصة والفساد وارتهان الإرادة الوطنية».
على صعيد آخر أعلن الجيش التركي أمس»تحييد» خمسة من مسلحي منظمة «حزب العمال الكردستاني» في غارات على مخابئهم شمالي العراق.
ونقل عن بيان لرئاسة الأركان التركية أن الغارات استهدفت مواقع المسلحين بمنطقتي «زاب» و«حفتانين».
وأوضح البيان أن المسلحين، الذين تم تحييدهم، كانوا يستعدون لشن هجوم على نقاط عسكرية تركية.
ويشن الجيش التركي بصورة منتظمة غارات وعمليات أمنية ضد مواقع المنظمة داخل وخارج تركيا منذ يوليو من عام 2015، عندما استأنفت المنظمة تمردها المسلح ضد الحكومة.وتصنف تركيا منظمة «حزب العمال الكردستاني» على أنها منظمة إرهابية انفصالية.