نادي عمان يتوج ببطولة فريق الأجيال الودية لكرة اليد

كــــــتب : مهنا القمشوعي –

توج نادي عمان بطلا لبطولة فريق الأجيال الودية الأولى لكرة اليد وذلك بعد فوزه على نادي أهلي سداب (أ) بنتيجة 26/‏‏20 وذلك في المباراة النهائية التي أقيمت بالصالة الرئيسية لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بحضور الدكتور سعيد بن أحمد الشحري رئيس الاتحاد العماني لكرة اليد، ومطر بن جمعة اليعقوبي رئيس فريق الأجيال، وعدد من المهتمين والمتابعين وممثلي الناديين والاتحاد ولفيف من المدعوين. وشهدت المباراة ندية وإثارة من الطرفين، وإن لم تكن بذلك المستوى الكبير ولكن يعتبر مستوى جيدا قبيل انطلاق الموسم في السلطنة، وانتهى الشوط الأول لمصلحة نادي عمان بنتيجة 14/‏‏11، ليستمر تقدم نادي عمان في الشوط الثاني ويواصل أفضليته في الشوط الثاني وينهي المباراة لمصلحته.
يذكر أن البطولة شاركت فيها 4 فرق، وهي نادي عمان ونادي الشباب ونادي أهلي سداب (أ) و(ب).
مباراة ممتعة

بالعودة إلى أجواء المباراة التي تعتبر مباراة جيدة قدمها الطرفان، فنادي عمان بمدربه الجديد الجزائري كمال مادون افتقد العديد من لاعبيه كقيس الحسني والتونسي محمد بقلوطي وكذلك الحارس عزان آل عزان ولكن في المباراة اعتمد على بعض اللاعبين الشباب والتي قد تكون رسالة واضحة بأنه سيتم الاستغناء عن اللاعبين المتخاذلين، إضافة إلى ذلك فأن نادي عمان عزز صفوفه بكل من بدر الحارثي وعبدالعزيز الدغيشي وصلاح الدغيشي الذين قدموا من نادي أهلي سداب، في حين أن أهلي سداب واصل الاعتماد على لاعبيه الشباب ممزوجا ببعض لاعبي الخبرة القليلين كمروان الدغيشي وحذيفة السيابي وقدموا مستوى كبيرا في المباراة رغم فتورهم في بعض أوقات المباراة.
وكانت المباراة في شوطها الأول أكثر إثارة كون المباراة في بدايتها وهذا ما يفسر أن نتيجة المباراة كانت متقاربة بين الطرفين وانتهى شوطها الأول بنتيجة 14/‏‏11، ولكن في الشوط الثاني دخل نادي عمان اللقاء بقوة، وسجل 4 أهداف متتالية لتصبح النتيجة 18 /‏‏ 11 وهذا ما استدعى من مدرب أهلي سداب خليل المعشري طلب وقت مستقطع لمراجعة أمور الفريق، بعد ذلك فترت المباراة وأصابها بعض من الممل والرتابة ليستفيق أهلي سداب، ويقلّص النتيجة فترة بعد أخرى، وتصبح النتيجة 16 /‏‏ 21 ويطلب وقتها مدرب نادي عمان كمال مادون وقتا مستقطعا لمراجعة فريقه لتنتهي المباراة أخيرا بنتيجة 26 /‏‏ 20 لمصلحة نادي عمان، ويبدأ نادي عمان موسمه بلقب البطولة الودية على أمل أن يحصد ألقابا أخرى في هذا الموسم وبدايتها مع لقب كأس السوبر والذي من المتوقع أن يقام يوم الأربعاء 21 نوفمبر الجاري.

بطولة جيدة ومفيدة

أوضح يونس آل عزان رئيس اللجنة المنظمة للبطولة أن البطولة كانت جيدة ومفيدة للأندية كاستعداد لها قبيل انطلاق الموسم، وأضاف آل عزان: إن الاتحاد في شهر مايو الماضي عقد اجتماعا مع الأندية وكانت هناك مطالب من بعض الأندية بإقامة بطولة ودية قبيل انطلاق الموسم، وتبنى فريق الأجيال البطولة على أن تكون لأندية محافظة مسقط، حيث أبدى نادي عمان وأهلي سداب المشاركة في حين لم نتلق الرد من نادي مسقط ونادي السيب لمشاركتهما لتتم مخاطبة فريق الشباب للمشاركة وبالتالي اكتملت 4 فرق لتشارك في هذه البطولة، مضيفا إنه تمت مخاطبة الاتحاد العماني لكرة اليد من أجل دعم البطولة ماليا لتغطية مصاريف البطولة وكذلك التنسيق مع إدارة مجمع السلطان قابوس الرياضي من أجل حجز القاعة.
وأوضح أن البطولة بكل تأكيد مفيدة وجيدة للفرق المشاركة وقدمت مستويات كبيرة، والحضور الجماهيري السمة الأبرز في البطولة، كما حصل كل من بدر بن عبدالله الحارثي من نادي عمان على جائزة أفضل لاعب، فيما حصل محمد الدغيشي من فريق أهلي سداب (ب) على جازة أفضل حارس.

إمكانية اللاعبين

من جانبه، أشار خليل المعشري مدرب نادي أهلي سداب إلى أن البطولة الودية كانت جيدة ومفيدة للفرق المشاركة وتعطي مؤشرًا لمعرفة إمكانية اللاعبين والوقوف على الجوانب الإيجابية والسلبية في الفريق. وأضاف المعشري: إن فريقه قدم مستوى يرضيه وأن مستوى الفريق يسير وفق ما خطط له وظهر اللاعبون بمستوى جيد ومطمئن.
وعن إضافة لاعبين جدد أكد المعشري أنه ستتم الاستعانة بلاعب محترف وذلك لسد بعض النقص الموجود في الفريق ومساعدة الفريق لرفع المستوى الفني له.