النادي الثقافي ينظم ندوة «الموسيقى في فكر جلالة السلطان»

تستضيفه دار الأوبرا السلطانية –

يُنظِّم النادي الثقافي مساء غد ندوة بعنوان «الموسيقى في فكر جلالة السلطان: المحافظة والتجديد» في دار الأوبرا السلطانية. ويأتي تنظيم الندوة الثقافية الخاصة بالموسيقى في فكر جلالة السلطان إدراكا من النادي لما تمثله الموسيقى من أهمية في حياة الشعوب والحضارات المتقدمة ودليلا على رقيها وازدهارها.
تبدأ أعمال الندوة بفقرة موسيقية تقدمها فرقة مركز عمان للموسيقى التقليدية وسيستمع الحضور إلى معزوفات مختارة من فرقة المركز تتنوع ما بين الموسيقى الوطنية والموسيقى التقليدية العمانية. بعدها تبدأ مباشرة أعمال الجلسة الأولى بأربع أوراق عمل؛ الورقة الأولى بعنوان «دور مركز عمان للموسيقى التقليدية في إثراء الحركة الموسيقية في السلطنة» يقدمها الدكتور مسلم الكثيري مدير المركز، أما الورقة الثانية فستكون بعنوان مشروع تاريخ الموسيقى العربية «انطلاقة المحافظة والتجديد في عهد جلالة السلطان» يقدمها الدكتور كفاح فاخوري أمين عام المجمع العربي للموسيقى التابع لجامعة الدول العربية، فيما ستقدم الدكتورة شيرين عبداللطيف أحمد نائب عميد للدراسات العليا والبحث العلمي بكلية التربية الموسيقية جامعة حلون بمصر ورقة عمل بعنوان «ثراء الفنون الموسيقية في السلطنة.. الجمعية العمانية لهواة العود نموذجا»، أما الورقة الأخير فيقدمها راشد بن مسلم الهاشمي من وزارة التراث والثقافة بعنوان «دور المؤسسات في إثراء الحركة الموسيقية في السلطنة، وستدير الجلسة نائلة البلوشية.
عقب ذلك تبدأ أعمال الجلسة الثانية بأربع أوراق عمل أيضا، الورقة الأولى بعنوان «نهضة الفنون والثقافة الدبلوماسية في الفكر السامي لصاحب الجلالة «دار الأوبرا السلطانية مسقط والأوكسترا السيمفونية السلطانية مثالا») يقدمها الدكتور ناصر بن محمد الطائي مدير إدارة مكتبة دار الأوبرا السلطانية ومستشار مجلس الإدارة في الدار. فيما سيقدم العضو الأوركسترالي عبدالله بن حمود العاصمي والعضو الأوركسترالي عمار بن علي العويسي من الأوركسترا السيمفونية السلطانية العمانية ورقة بعنوان (دور الأوركسترا ونشأتها في رسم المشهد الثقافي والدبلوماسي)، أما الورقة الثالثة فيقدمها المقدم الركن حمود بن طالب الرئيسي والمقدم جمعة بن حمد الفارسي من موسيقى الحرس السلطاني العماني بعنوان (الفِرق الموسيقية العسكرية. الحرس السلطاني العماني)، أما الورقة الأخيرة فبعنوان (دور المناهج الموسيقية في ترسيخ وتفعيل القيم الحضارية بالسلطنة) وستقدمها الأستاذة نصراء بنت جمعة المخينية. من وزارة التربية والتعليم. سيدير الجلسة الأستاذ فتحي محسن. كما ستتضمن الندوة معرضا مصاحبا للإصدارات الموسيقية، سيشارك فيه مجموعة من المؤسسات هي؛ وزارة التراث والثقافة، ووزارة التربية والتعليم، ودار الأوبرا السلطانية بمسقط، ومركز عمان للموسيقى التقليدية.
جدير بالذكر أن الندوة ستنتهي بمجموعة من النقاشات والمداخلات من قِبل المشاركين والحضور.