«تعليمية» شمال الشرقية تحتفل بافتتاح قاعة ابتكار عمان

المضيبي – علي بن خلفان الحبسي –

احتفلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية أمس الأول بافتتاح قاعة ابتكار عمان والمقدمة بدعم من شركة تنمية نفط عمان وذلك بمدرسة سناو للتعليم الأساسي بنيابة سناو بولاية المضيبي. أقيم الاحتفال تحت رعاية محمد بن عبدالله الفرعي رئيس مكتب معالي وزيرة التربية والتعليم بحضور المدير العام حمد بن علي السرحاني ومحمد بن أحمد الغريبي مدير الشؤون الخارجية والاتصالات بشركة تنمية نفط عمان وعدد من التربويين بالمحافظة وتجول راعي الحفل والحضور في أركان القاعة التي تضم عدة أركان أهمها ورشة الإلكترونيات والتعليم والتعلم والجيولوجيا ومختبرات الروبوت. وقالت ليلى بنت خلفان الحبسية مديرة مدرسة سناو للتعليم الأساسي: بأن هذا الصرح العلمي يستهدف جميع أبنائنا الطلبة والطالبات في محافظة شمال الشرقية بصفة خاصة وبقية المحافظات في ربوع هذا الوطن المعطاء بصفة عامة ويوجد بها أقسام عديدة أهمها قسم التعليم الإلكتروني وقسم السينما الثلاثية الأبعاد وقسم الروبوت وقسم الجيولوجيا وقسم الطابعات الثلاثية الأبعاد وغيرها من الخدمات لصقل كافة الإجازات العلمية.
من جانبه قال محمد بن أحمد الغريبي مدير الشؤون الخارجية والاتصالات بشركة تنمية عمان : تأبى شركة تنمية نفط عمان إلا أن تكون صاحبة سبق في رسم لوحة هذه الاحتفالات السعيدة فها هي تزف اليوم إلى شباب الوطن بشرى تدشين قاعة ابتكار عمان والتي نأمل أن تكون إضافة قيمة إلى مسيرة اللحاق بركب الثورة الصناعية الرابعة هذه المسيرة التي قوامها الشباب وعمادها التقنيات الرقمية الحديثة التي أضحت تغير وجه العالم في شتى المجالات التعليمية والصناعية والاقتصادية والإعلامية وغيرها.
وقال الغريبي : الشركة مولت هذه القاعة بما تحتاجه من أجهزة إلا أن الهدف الأسمى أن تكون هذه القاعة قبلة علمية ومعرفية لعشاق الابتكار والمعرفة في شتى فئات المجتمع سواء كانوا طلبة أو معلمين أو باحثين ونأمل كذلك أن تتكامل جهودها مع جهود قاعة العلوم والتكنولوجيا بولاية نزوى التي مولتها شركة تنمية نفط عمان أيضا.