العراق والسعودية يتفقان على العمل معا لتحقيق استقرار أسواق النفط ونسبة خفض إنتاج النفط في أكتوبر 104%

بغداد 10 نوفمبر : قال المتحدث باسم وزارة النفط العراقية عاصم جهاد إن العراق والسعودية اتفقا اليوم  على العمل معا من أجل تحقيق الاستقرار في أسواق النفط دون ذكر المزيد من التفاصيل.
وأضاف أن وزير النفط العراقي ناقش مع وزير الطاقة السعودي خلال اجتماع في بغداد ربط شبكة كهرباء بين البلدين لتلبية احتياجات العراق من الكهرباء.
والتقى وزير الطاقة السعودي خالد الفالح أيضا مع رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.
ويضخ العراق حاليا نحو 4.6 مليون برميل نفط يوميا وهو ثاني أكبر منتج بعد السعودية في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك). ويصدر العراق معظم نفطه عبر الموانئ الجنوبية وهو ما يمثل أكثر من 95 بالمئة من إيرادات الدولة.
وقال وزير النفط العراقي ثامر الغضبان الأسبوع الماضي إن العراق يخطط لزيادة إنتاج النفط وطاقة التصدير في العام المقبل مع التركيز على الحقول الجنوبية مضيفا أنه يقترب من إبرام اتفاق مع شركات عالمية.
ويستهدف العراق الوصول لطاقة إنتاج خمسة ملايين برميل يوميا في 2019 في حين من المتوقع أن يسجل متوسط الصادرات نحو 3.8 مليون برميل يوميا.
ويوم الخميس منحت الولايات المتحدة العراق إعفاء من العقوبات المفروضة على إيران لمدة 45 يوما. ويتيح هذا الإعفاء للعراق مواصلة شراء الغاز الطبيعي والكهرباء من إيران.
وقالت السفارة الأمريكية في بغداد على صفحتها بموقع فيسبوك “يقدم هذا الإعفاء الوقت للعراق للبدء في أخذ خطوات نحو الاستقلالية في مجال الطاقة”.

من جانبه  قال مصدر مطلع  اليوم  إن اللجنة الفنية المشتركة لدول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والمنتجين غير الأعضاء ترى أن الالتزام المبدئي بتخفيضات إنتاج النفط في شهر أكتوبر  بلغت نسبته 104 بالمائة.

«رويترز»