اجتماع مصالحة في موسكو لترتيب سلام بأفغانستان

بعد 17 عاما من الحرب بين الحكومة وطالبان –
موسكو – (د ب أ): انطلق امس في العاصمة الروسية لقاء «صيغة موسكو» حول أفغانستان من أجل المصالحة بعد 17 عاما من الحرب، بمشاركة وفدي طالبان ومجلس السلام الأعلى الأفغاني وعدد من نواب وزراء خارجية من عدة دول.

وقالت وزارة الخارجية الأفغانية إنها تأمل في أن ترسي المحادثات التي تستضيفها روسيا أساسا لمحادثات سلام مباشرة مع المسلحين في المستقبل. ولم ترسل الحكومة الأفغانية وفداً رسمياً إلى المؤتمر.
ووصل الوفد الأفغاني المشارك في «صيغة موسكو» إلى العاصمة الروسية من كابول، ويضم الوفد ممثلين عن المجلس الأعلى للسلام، بحسب ما أوردته وكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء. ويُكلف المجلس الأعلى بإجراء مفاوضات ومباحثات سلام بين المتمردين والدولة الأفغانية.
وتشارك حركة طالبان بدعوة رسمية من السلطات الروسية، التي تنظم اللقاء في مسعى لدفع جهود السلام في أفغانستان.
وكانت الحركة قالت في بيان إنه لن يكون هناك تفاوض مع الحكومة الأفغانية خلال اجتماعات «صيغة موسكو» حول السلام، ولكن محاولة لإيجاد حل سلمي لقضية أفغانستان.