صحار ومسقط يتسابقان على النقاط الثلاث

يتسابق أصحاب الأرض صحار والضيوف مسقط على خطف النقاط الثلاث اليوم للبقاء في منطقة الصدارة وذلك عندما يتواجهان اليوم في المجمع الرياضي بصحار ويحتل الفريق الضيف مسقط المركز الرابع في جدول الترتيب برصيد 20 نقطة متساويا بالرصيد ذاته مع مرباط ثالث الترتيب ومتخلفا بفارق نقطتين فقط عن النهضة الوصيف وتسعة نقاط عن ظفار المتصدر بينما يحتل صحار المركز الخامس برصيد 17 نقطة متفوقا بفارق الأهداف فقط عن صحم السادس الذي يملك ذات الرصيد من عدد النقاط.
ويسعى صحار إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور في مباراة اليوم من أجل العودة إلى سكة الانتصارات وتعويض خسارته في الأسبوع الماضي أمام العروبة بهدفين مقابل هدف. ولا يتخلف صحار سوى بفارق ثلاث نقاط فقط عن مسقط الذي يسبقه مباشرة في جدول الترتيب وفوز صحار في المواجهة المباشرة ضد مسقط اليوم سيمكنه من رفع رصيده إلى 20 نقطة أي أنه حينها سيعادل نقاط مسقط بل قد يتفوق عليه بفارق الأهداف ويخطف منه المركز الرابع في جدول الترتيب العام للدوري. ويعول صحار في مباراة اليوم على هدافه ونجم المنتخب الوطني الأول لكرة القدم محسن جوهر الذي يحتل المركز الثالث في قائمة ترتيب هدافي الدوري برصيد 7 أهداف كما إنه يعول على مهاجمه سعيد عبيد آل عبدالسلام الذي وقع على ستة أهداف في الدوري حتى الآن فضلا عن التعويل على لاعبه سلمان المقبالي الذي أحرز هدفين في المسابقة إلى حين اللحظة.
من جانبه يتطلع مسقط إلى البقاء في منطقة الصدارة والاقتراب من ثلاثي القمة ظفار والنهضة ومرباط على التوالي وذلك لن يتأتى إلا من خلال الفوز على صحار اليوم والوصول إلى النقطة الثالثة والعشرين التي ستجعله يدنو من احتلال مركز الوصافة. وكان مسقط قد خسر أمام ظفار المتصدر في الجولة الماضية بثلاثة أهداف مقابل هدف ما يدفعه إلى بذل أقصى الجهود من أجل تدارك الخسارة وتعويضها أمام صحار في مباراة اليوم التي يبحث من خلالها فارس العاصمة عن تصحيح المسار واستعادة نغمة الفوز وإعادة الاتزان والانسجام إلى الفريق. وكما جرت العادة يعول مسقط في مباراة اليوم على محترفيه الأجانب مصطفى كويات الذي أحرز 4 أهداف للفريق والحسن موتورولا الذي أحرز 3 أهداف وعبدالقادر فال الذي أحرز 3 أهداف أيضا عطفا على النجم الوطني المجيد محمود المقيمي الذي أحرز هدفين.