محافظ جنوب الباطنة يشيد بإنجاز مشاريع جمعيات المرأة

خطوات متسارعة لافتتاح مقراتها في نخل والعوابي –
الرستاق – سعيد السلماني –

تفتتح يوم 25 من الشهر الجاري جمعية المرأة العمانية بولاية نخل حيث انتهى العمل بها والتي أتت بالتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – والاهتمام الكبير الذي حظيت به المرأة العمانية في المجتمع العماني ، وكذلك انتهى العمل في جمعية المرأة العمانية بولاية العوابي وسوف تفتتح خلال الفترات المقبلة.
وعن جمعيات المرأة العمانية بمختلف ولايات محافظة جنوب الباطنة والاهتمام الكبير بالمرأة العمانية قال سعادة الشيخ هلال بن سعيد بن حمدان الحجري محافظ جنوب الباطنة: جاء إنشاء مقار ثابتة لجمعيات المرأة العمانية تنفيذا للتوجيهات السامية والاهتمام الكبير الذي حظيت به المرأة العمانية حيث افتتحت مؤخرا جمعية المرأة العمانية بالرستاق، وكذلك سيتم في 25 من هذا الشهر الجاري افتتاح جمعية المرأة العمانية بولاية نخل كما انتهى العمل في مقر جمعية المرأة العمانية بولاية العوابي وسيتم افتتاحها خلال الفترات المقبلة، وجمعيات المرأة العمانية بولايات وادي المعاول وبركاء والمصنعة جاري العمل على تنفيذها ونشكر وزارة التنمية الاجتماعية على الجهود المبذولة في سبيل العمل على إنجاز تلك المشاريع والتي أتت بتوجيهات قائد البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، مضيفا: أن المرأة العمانية حظيت باهتمام كبير في العهد الزاهر للنهضة المباركة من خلال مشاركتها في شتى مجالات التنمية ومن خلال توفير فرص التعليم والتدريب والتوظيف ودعم دورها ومكانتها في المجتمع، مشيرا كذلك أن المرأة حظيت بالاهتمام والرعاية حيث تم تحديد يوم 17 أكتوبر من كل عام كيوم للمرأة العمانية، وأصبحت المرأة تتبوأ مكانة مرموقة في المجتمع العماني جنباً إلى جنب مع أخيها الرجل، وذلك تقديرا لأهمية وقيمة الدور الذي تقوم به المرأة في المجتمع واستطاعت أن تشق طريقها بنجاح، في مختلف المجالات، وفي مختلف الوظائف في الجهاز الإداري للدولة، وأصبحت المرأة العمانية تتقلد مناصب عديدة في الدولة، هذا إلى جانب ممارسة حقوقها في الانتخاب والترشح لعضوية مجلس الشورى والمجالس البلدية.