15 ألف بلاغ ترك العمل خلال النصف الأول من 2018

بلغت طلبات تسجيل بلاغات ترك العمل خلال النصف الأول من العام الجاري15577 بلاغا موزعة على مختلف محافظات السلطنة. سجلت محافظة مسقط العدد الأكبر من البلاغات بعدد 3387 بلاغاً، تليها محافظة شمال الباطنة بعدد 2439 بلاغاً، ثم محافظة شمال الشرقية بعدد 1995 بلاغاً، ومحافظة جنوب الشرقية بعدد 1992 بلاغاً، ومحافظة الداخلية بعدد 1400 بلاغ، ومحافظة جنوب الباطنة بعدد 1385 بلاغاً، ومحافظة ظفار بعدد 1229 بلاغاً، ومحافظة الظاهرة بعدد 946 بلاغاً، ومحافظة البريمي بعدد 486 بلاغاً، ومحافظة الوسطى بعدد 265 بلاغاً، ومحافظة مسندم بعدد 53 بلاغاً .
تُمكِن خدمة تسجيل بلاغ ترك العمل من قيام صاحب العمل بتسجيل البلاغات على القوى العاملة غير العُمانية التاركة للعمل وبالتالي إخلاء المسؤولية القانونية عنه في حالة ضبط العامل مخالفاً لأحكام قانون العمل والقرارات الوزارية المنفذة له، وكذلك إخلاء مسؤوليته عن أي غرامات مترتبة على انتهاء بطاقة العمل والإقامة إذا كانا ساريين حين تسجيل البلاغ.
وعن هذه الخدمة يقول سالم بن سعيد البادي المدير العام للمديرية العامة للرعاية العمالية: عملت وزارة القوى العاملة على تطوير وإعادة هندسة إجراءات هذه الخدمة ليتم تحويلها إلى خدمة إلكترونية لتوفر الوقت والجهد على صاحب العمل وتعزز من جودة البيانات ودقتها.
فقد بات بإمكان صاحب العمل تسجيل البلاغ إلكترونياً ومتابعته دون الحاجة إلى زيارة الوزارة، أو التقيد بأوقات العمل الرسمي، بالإضافة إلى إمكانية استلام الإشعارات عن طريق الرسائل النصية القصيرة والبريد الإلكتروني عوضا عن التواصل المباشر مع موظف الوزارة.
وعن آلية تقديم بلاغات ترك العمل قبل التحول الإلكتروني يقول سالم البادي: كان على صاحب العمل التوجه إلى الصحف المحلية للإعلان، ثم التوجه إلى مراكز سند لطباعة ثلاث استمارات ثم إيداع مبلغ التذكرة في حساب الوزارة لدى البنك ثم الحضور للدوائر المختصة لتسجيل الطلب لدى قسم متابعة بلاغات ترك العمل، ثم انتظار اعتماد الطلب بواسطة مدير الدائرة، أما الآن فجميع الإجراءات تتم إلكترونياً بعد أن قامت الوزارة بالربط الإلكتروني مع شرطة عمان السلطانية وبلدية مسقط والبنك المركزي، ويتم تسجيل البلاغ عن طريق بوابة الخدمات الإلكترونية الخاصة بأصحاب العمل « حيث يحدد صاحب العمل خيار خدمة «تسجيل بلاغ ترك عمل»، ومن الأهمية أن يقوم بهذا الإجراء بعد مرور سبعة أيام من ترك العامل لعمله، ويطلب منه اختيار العامل التارك للعمل ليقوم النظام بجلب صورته، ثم يتم إرفاق مستند يثبت أداء أجور العامل لآخر ثلاثة أشهر في أحد المصارف المحلية وإكمال الحقول الأخرى مثل تاريخ ترك العمل ووصف واقعة ترك العمل ويتيح النظام لصاحب العمل التأكد من معلومات العامل قبل نشر الإعلان في موقع الوزارة من خلال إظهار نموذج من الإعلان الذي سينشر في موقع الوزارة وعلى صاحب العمل التأكيد على صحة البيانات قبل تأكيد تسليم طلب تسجيل البلاغ.
بعد ذلك يقوم الموظف المختص ببحث البلاغ والتحقق من اشتراطات التسجيل، وعند تحقق الاشتراطات يتم الموافقة على استكمال الإجراءات لتصبح حالة الطلب «بانتظار انقضاء فترة إشعار العامل»، وتهدف هذه المدة لانتظار 7 أيام من تاريخ الإعلان لتمكين العامل من الإطلاع على الإعلان و وصول الإشعارات له. بعد انقضاء 7 أيام تصبح حالة الطلب «بانتظار الدفع» حيث يستكمل صاحب الطلب تسجيل البلاغ وإجراءات الدفع الإلكتروني لرسوم و غرامات انتهاء تصريح العمل (إن وجدت) ثم دفع ثمن تذكرة ترحيل العامل، وذلك من خلال بوابة الدفع الإلكتروني، يصبح بعدها البلاغ «معتمدا» وتصبح حالة العامل «تاركا للعمل».