الأودية تستقطب الكثير من الزوار

الخابورة- حمد بن سعيد المقبالي –

أنعم الله عز وجل بالأمطار الغزيرة على العديد من مناطق السلطنة خلال الأيام الماضية، ومن بينها ولاية الخابورة، وقد تركزت الأمطار في معظمها على المناطق الجبلية، الأمر الذي أدى إلى سيلان الأودية وخلفت الغيول.
واستقطبت أودية ولاية الخابورة الكثير من الزوار الذين قدموا ليستمتعوا بالمناظر الطبيعية الرائعة والمياه المتدفقة، حيث شكلت الأمطار والأودية مكانا جميلا يقصده الكثير من الزوار سواءً من الولاية أو من خارجها، فقد امتلأت الأودية- وبالذات خلال إجازة نهاية الأسبوع- بالكثير من الأسر والعائلات بهدف قضاء يوم جميل بين أحضان الطبيعة الخلابة التي تتميز بها الولاية، وسط فرحة الأطفال، وهم يلعبون بالماء مستبشرين بهذه النعمة.
وقد عبر الأهالي كبارا وصغارا عن فرحتهم بهذه النعمة المباركة -إن شاء الله تعالى- بخروجهم بجانب مجرى الوادي لتمتعوا بجريان المياه وليشنفوا آذانهم بسماع خريرها وهي تجري على حصى الوادي، فمنهم من أخذته المتعة بعد أن خفت حدة المياه إلى النزول للوادي، خصوصا الأطفال الذين ما كاد الوادي يتوقف من جريانه الشديد وتصفو مياهه من الطمي حتى ارتموا في أحضان المياه واسترخوا على وجهها.