انطلاق أعمال تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي

باستثمار يصل إلى ملياري دولار والبداية بالمركز التعريفي –
انطلقت الأعمال التمهيدية في مشروع تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي في مطرح، بحسب ما أعلنت شركة داماك العالمية، الشريك الاستراتيجي للشركة العُمانية للتنمية السياحية (عمران) في المشروع الذي تصل قيمة الاستثمارات فيه إلى ملياري دولار.

وأكد معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي، نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط، وزير التجارة والصناعة، ورئيس مجلس إدارة (عمران) أن مشروع التطوير جاء من رؤية جلالة السلطان في تحويل مركز التجارة التاريخي لمحافظة مسقط، إلى مركز اقتصادي وسياحي مزدهر، يخدم تنويع مصادر الدخل. وأوضح أن المرحلة الأولى من المشروع تهدف إلى وضع البنية الأساسية لهذا التحول وتعزيز القدرة الاستيعابية للطرق المحيطة، إلى جانب وضع الإطار العام لمشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمجتمع المحلي في المشروع. ويهدف المشروع إلى تحويل الميناء التاريخي العريق إلى واحدة من أرقى الوجهات السياحية البحرية المتكاملة في المنطقة، حيث سيتضمن عدداً من الفنادق والمطاعم والوحدات السكنية إلى جانب مجموعة من المرافق التجارية والترفيهية المتنوعة، وذلك في إطار الاستراتيجية السياحية للسلطنة 2040. وقد بدأت الأعمال التمهيدية والإنشائية في الموقع العام داخل محيط الميناء في الأجزاء التي سيبدأ العمل عليها ضمن المرحلة الأولى للمشروع الكبير. ويتضمن المشروع، المركز التعريفي الذي سيعمل على إثراء تجربة الزوار وإطلاعهم على التاريخ الغني للمنطقة بتقنيات الواقع الافتراضي، ويتوقع الانتهاء من إنشاء هذا المركز منتصف العام القادم 2019م.