الشرطة العراقية تعتقل إرهابية في كركوك

بغداد ـ عمان ـ جبار الربيعي:-
أعلن مركز الإعلام الأمني العراقي، أمس عن اعتقال «إرهابية» في محافظة كركوك الغنية بالنفط.

وقال المركز في بيان: إن «قطاعات الشرطة الاتحادية ضمن عمليات محافظة كركوك تجري عملية تفتيش شملت مناطق وقرى (كسكة القديمة – مجمع العبور – الصابونجي) وبعد أن توفرت معلومات للقوات أعلاه عن تواجد إحدى الإرهابيات التي تنتمي إلى عصابات داعش الإرهابي والمطلوبة قضائيا وفق مذكرة قبض، حيث تم نصب كمين وإلقاء القبض عليها».
وذكرت، أن «القوات ألقت القبض على اثنين من المشتبه بهم قرب أبراج الطاقة الكهربائية، في حين ألقت القبض على متهم إرهابي اشترك في معسكرات تدريب داعش في الحويجة في قرية (العزير السفلى) وكذلك القت القبض على مشتبه به في قرية (العزيزية)».
سياسيا، بحث رئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ورئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان، التعاون بين السلطتين التنفيذية والقضائية خلال المرحلة المقبلة.
وقال المكتب ألإعلامي لعبد المهدي، إن «رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي استقبل، رئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان والوفد المرافق له، حيث جرى خلال اللقاء التأكيد على أهمية التعاون بين السلطتين التنفيذية والقضائية خلال المرحلة المقبلة وتعزيز الفهم الدستوري لمبدأ الفصل بين السلطات الذي يشمل استقلالية كل سلطة مع فتح قنوات التواصل والتعاون والتشاور بشكل فعال بما يخدم أبناء الشعب ويحقق تطلعاتهم».
وأكد رئيس الوزراء على «سرعة دراسة الملفات القضائية المترتبة على أحداث محافظة البصرة التي تجددت خلال اشهر يوليو وأغسطس وسبتمبر وإغلاق القضايا العالقة وبناء الثقة بين المتظاهرين السلميين والأجهزة الأمنية المكلفة بحمايتهم».