تدشين «الحقيبة المريحة» بمدرسة الغبيراء بسمائل

سمائل – ناصر الشكيلي –
دشنت مدرسة الغبيراء للتعليم الأساسي (1- 4 ) مشروع الحقيبة المريحة، برعاية سعادة الشيخ ماجد بن خليفة الحارثي والي سمائل. وقد استمع سعادته والحضور إلى شرح مفصل عن فكرة المشروع وأهدافه التربوية والصحية على الطلاب، كما اشتمل الحفل على نشيد ترحيب وكلمة لفوائد المشروع باللغة الإنجليزية وتقديم عرض مرئي تناول فكرة المشروع وأهدافه وآراء أولياء أمور الطلبة وأمهاتهم وكيفية تطويره خلال السنوات القادمة، وفي نهاية الحفل قام سعادته بتكريم الداعمين في إنجاح فعاليات المشروع. وتجول سعادته والحضور داخل الفصول وشاهدوا واستمعوا لفوائد الحقيبة المريحة وكيفية وضعها داخل الفصول وترتيبهم للجدول خلال اليوم الدراسي.

وأوضحت عائشة بنت هلال الرواحية مديرة المدرسة: «إن مشروع الحقيبة المدرسية يعتبر الأول من نوعه على مستوى تعليمية الداخلية، وهو أحد المشاريع التربوية التي تطبقها المدرسة خلال العام الدراسي الحالي، وقد لاقى تجاوباً كبيراً من قبل أولياء الأمور والأمهات لكونه يسعى لمصلحة أبنائنا الطلبة والطالبات؛ وذلك لما تمثله الحقيبة المدرسية من مخاطر صحية حيث إن معظم الطلاب في هذه المرحلة يعانون من مشكلة آلام الظهر؛ وذلك بسبب ثقل محتويات الحقيبة المدرسية». حضر الفعالية سليمان بن عبدالله السالمي مدير عام التربية والتعليم بالداخلية والشيخ سلطان البطاشي نائب والي سمائل والدكتور سيف بن محمد الرحبي مدير مكتب الإشراف التربوي بسمائل وعدد من القيادات التربوية بتعليمية الداخلية ومديري ومديرات مدارس ولايتي سمائل وبدبد.