انطلاق أعمال تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس

باستثمارات تصل إلى ملياري دولار –
السنيدي: المشروع يخدم تطلعات الحكومة في تنويع مصادر الدخل –

أعلنت شركة داماك العالمية، الشريك الاستراتيجي للشركة العُمانية للتنمية السياحية (عمران) في مشروع تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس السياحي في مطرح، انطلاق الأعمال التمهيدية في المشروع الذي تصل قيمة الاستثمارات فيه إلى 2 مليار دولار، حيث سيعمل على تحويل الميناء التاريخي العريق إلى واحدة من أرقى الوجهات السياحية البحرية المتكاملة في المنطقة، حيث سيتضمن عدداً من الفنادق والمطاعم والوحدات السكنية إلى جانب مجموعة من المرافق التجارية والترفيهية المتنوعة، وذلك في إطار الاستراتيجية السياحية للسلطنة 2040.
وكان المشروع قد مر بمراحل تمهيدية عديدة منذ الإعلان عن الشراكة بين داماك وعمران العالمية منتصف العام الماضي، حيث تم إعداد مجموعة من الدراسات والأبحاث عن ولاية مطرح بشكل عام عن طريق شركات متخصصة في هذه المجالات، شملت هذه دراسات الجدوى والدراسات الفنية، وآليات تعزيز مشاركة المجتمع فيه، فضلا عن تحليل تدفق الحركة المرورية في المنطقة. وبعد الحصول على موافقة وزارة السياحة على المخطط العام للمشروع، بدأت الأعمال التمهيدية في الموقع العام داخل محيط الميناء في الأجزاء التي سيبدأ العمل عليها ضمن المرحلة الأولى للمشروع الكبير.
وأكد معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي، نائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط، ووزير التجارة والصناعة، ورئيس مجلس إدارة (عمران) «أن مشروع تطوير ميناء السلطان قابوس جاء من رؤية صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم -حفظه الله وأبقاه- في تحويل مركز التجارة التاريخي لمحافظة مسقط، إلى مركز اقتصادي وسياحي مزدهر، يخدم تطلعات الحكومة في تنويع مصادر الدخل. وتهدف المرحلة الأولى من المشروع إلى وضع البنية الأساسية لهذا التحول وتعزيز القدرة الاستيعابية للطرق المحيطة، إلى جانب وضع الإطار العام لمشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والمجتمع المحلي في المشروع».
من جانبه، علق حسين ساجواني، رئيس مجلس إدارة «داماك العالمية» على انطلاق الأعمال الإنشائية للمشروع قائلا: «عملت داماك العالمية منذ انطلاقها على إعادة تعريف التطوير العمراني في الشرق الأوسط، واليوم نخطو خطوة جديدة على هذا الطريق عبر تطوير وجهة بحرية عالمية رائدة هنا في مسقط. لقد عملنا عن كثب خلال الفترة الماضية مع كافة الشركاء للانتهاء من الدراسات المعمارية والفنية للمشروع، واليوم نخطو نحو الأمام بالإعلان عن انطلاق الأعمال الإنشائية على الأرض تمهيداً لتحويل الميناء الحالي إلى وجهة سياحية بارزة على مستوى المنطقة».
وفي إطار إتاحة الفرصة أمام الجميع للتعرف على المشروع بشكل أكبر، بدأت أعمال الإنشاءات للمركز التعريفي الذي سيعمل على إثراء تجربة الزوار وإطلاعهم على التاريخ الغني للمنطقة بتقنيات الواقع الافتراضي التي ستتيح لهم استكشاف الماضي الغني والمستقبل المشرق للولاية، والذي سيضم أيضاً المخطط العام للمشروع الذي سيتضمن العديد من المرافق السياحية والسكنية والتجارية والترفيهية. ويتوقع الانتهاء من إنشاء هذا المركز منتصف العام القادم 2019م.
هذا وقد تم اختيار داماك العالمية لتكون الشريك الاستراتيجي في تطوير الواجهة البحرية لميناء السلطان قابوس انطلاقا من سجلها الرائد في تطوير المشاريع السكنية والترفيهية عالمية المستوى، سواء على مستوى دول الخليج، أو على المستوى العالمي، حيث تتنوع مشاريعها بين المجمعات السكنية الفاخرة، والفنادق العالمية، وملاعب الغولف الشهيرة، بدءا من الإمارات العربية المتحدة، ومرورا بالشرق الأوسط، وصولا إلى المملكة المتحدة البريطانية، الأمر الذي يجعل منها الشريك المثالي لتطوير وجهة محلية متكاملة قادرة على جذب الاهتمام العالمي.