منتخب الكرة الشاطئية يخسر تجربتي تاهيتي واليابان

خسر المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية مباراته الودية الأولى من منتخب تاهيتي على أرض دولة الإمارات العربية بنتيجة 7/‏9 بضربات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بتعادل الفريقين بنتيجة 6/‏6.
وبالسيناريو ذاته خسر مباراته الودية الثانية من منتخب اليابان بنتيجة 6/‏7 بضربات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بتعادل الفريقين بنتيجة 3/‏3، ورغم الخسارة في التجربتين عن طريق ضربات الترجيح إلا أن الجهاز الفني بقيادة الوطني طالب هلال كان سعيدا بالأداء واللعب أمام منتخب تاهيتي المصنف الثاني على مستوى العالم ووصيف البطل في النسخة الأخيرة من كأس العالم للكرة الشاطئية 2017 التي أقيمت في جزر البهاما وخسر في المباراة النهائية من منتخب البرازيل، وأيضا وصيف بطل كأس العالم للكرة الشاطئية 2015 التي أقيمت في البرتغال وخسر في المباراة النهائية من البرتغال، وفي عام 2013 استضافت تاهيتي بطولة كأس العالم للكرة الشاطئية وحلت في المركز الرابع.
وذكر نبيل البلوشي مدير المنتخب أن المنتخب ظهر في مستوى فني طيب وكانت استفادته واضحة من المعسكر الإعدادي الذي أقامه في الأيام الماضية في الإمارات وخاض تجربتين أمام منتخب الإمارات.
وأشار إلى أن الأداء في تصاعد وكذلك التجانس بين اللاعبين مما يدل على أن الفريق قادر على أن يواصل نجاحاته القارية والعالمية في الاستحقاقات المقبلة.