البندقية الثقيلة ومسابقة الصحون تفتتحان بطولة الرماية بالأسلحة التقليدية .. غدا

تهدف للحفاظ على الموروث التقليدي ووضع إطار تنظيمي قانوني للمسابقة –
كتب: فهد الزهيمي –

تنطلق غدا بطولة الرماية بالأسلحة التقليدية التي تنظمها وزارة الشؤون الرياضية ممثلة في اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية التي ستقام خلال الـفترة من 8 -11 من شهر نوفمبر الجاري بمحافظة مسقط في ميادين كتيبة التدريب التابعة لقوات السلطان المسلحة التابعة للجيش السلطاني العماني. وكانت اللجنة المنظمة للبطولة والمشكلة من اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية قد قامت أمس بمتابعة آخر الاستعدادات بميادين كتيبة التدريب التابعة لقوات السلطان المسلحة بحضور العميد الركن مبارك بن عبدالله الفلاحي رئيس اللجنة المنظمة وباقي الأعضاء، وقد اطلعت اللجنة على جاهزية الميدان وكذلك التجهيزات الإدارية الأخرى المصاحبة للبطولة. من جانب آخر، قام الرماة المشاركون في البطولة بالتدريب أمس في مسابقة السكتون وأيضا بالتدريب في مسابقة صحون السكتون، أما اليوم فسيخصص لتدريب البندقية الثقيلة وأيضا لتدريب صحون البندقية الثقيلة. وكانت اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية قد نظمت خلال العام الجاري بطولة للمراحل السنية على مستوى السلطنة، حيث أقيمت بطولة الناشئين والناشئات بميدان مشارب بولاية عبري بمحافظة الظاهرة وشارك فيها ما يزيد عن600 رامٍ ورامية من مختلف محافظات السلطنة، وتضمنت البطولة ثلاث مسابقات. الجدير بالذكر أن معالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية قد أصدر مؤخرًا قرارًا يقضي بإعادة تشكيل اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية برئاسة العميد الركن مبارك بن عبدالله الفلاحي وخليفة بن سيف العيسائي نائبا للرئيس، وعضوية كل من المقدم الركن راشد بن سالم البلوشي، والمقدم أحمد بن حميد الصارخي وأحمد بن عبدالله البرطماني وسعيد بن فايل العامري وسعود بن بدر أمبوسعيدي أمين سر اللجنة. وتعتبر اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية من اللجان النشطة من خلال تنظيمها للعديد من الفعاليات.

تطوير الرماية

أكد سعود بن بدر أمبوسعيدي أمين سر اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية أن اللجنة تهدف من إقامة هذه البطولات إلى الحفاظ على الموروث التقليدي وانتقاء رماة يمكن الاستفادة منهم في دعم المنتخبات الوطنية وتقنين المسابقة ووضع إطار تنظيمي قانوني يضمن الأمن والسلامة للرماة، كما تكمن أهمية هذه البطولة من خلال الممارسة الكبيرة للأفراد والفرق في مختلف محافظات السلطنة، ويأتي الارتقاء بهذه البطولة من خلال تنوع المسابقات، حيث ستتضمن هذه البطولة خمس مسابقات وهي: مسابقة الأهداف سكتون فردي ومسابقة الأهداف بندقية فردي ومسابقة إسقاط الصحون فرق سكتون ومسابقة إسقاط الصحون فرق بندقية ومسابقة المستوى العام، ولجميع الفئات سواء للعموم أو الشباب أو الناشئين أو للفتيات، ومن خلال هذه البطولات التقليدية أصبحت لدينا مخرجات في مختلف المراحل وقمنا بانتقاء رماة واستفدنا منهم بشكل واسع في دعم المنتخبات الوطنية. وأضاف أمين سر اللجنة العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية: اللجنة وضعت نصب عينها من إقامة البطولات الماضية تطوير وتحسين مثل هذه المسابقات، حيث قمنا بعمل برنامج إلكتروني لحساب نتائج الرماة المشاركين للدقة والشفافية بحيث يمكن أن يتابع كل رام نتائجه مباشرة بعد الانتهاء من المسابقة، كما نتوقع خلال هذه البطولة أن يكون العدد المشارك يتجاوز 1200 مشارك، كما أن هناك دورا بارزا لوزارة الشؤون الرياضية ممثلا في العمانية للرماية بالأسلحة التقليدية في تفعيل مثل هذه المسابقات وإبرازها بالشكل المطلوب ونشر مثل هذه المسابقات في مختلف محافظات السلطنة.

برنامج البطولة

برنامج البطولة سيكون حافلا بالمنافسات بين الرماة، حيث حددت اللجنة المنظمة للبطولة مواعيد المنافسات، حيث ستفتتح منافسات البطولة غدا في الساعة السادسة والنصف صباحا بمسابقة البندقية الثقيلة، ويعقبه مباشرة في الساعة 8:30 صباحا التسجيل وسحب القرعة لمسابقة صحون البندقية الثقيلة، أما الجولة الأولى من مسابقة صحون البندقية الثقيلة فستقام في الساعة 2:00 ظهرا، أما بعد غد وهو اليوم الثاني من المنافسات فستقام في الساعة السادسة والنصف صباحا مسابقة السكتون، ويعقبه مباشرة في الساعة 8:30 صباحا التسجيل وسحب القرعة لمسابقة صحون السكتون، أما الجولة الأولى من مسابقة صحون السكتون فستقام في الساعة 2:00 ظهرا. أما في اليوم الختامي للبطولة، وهو يوم السبت المقبل فستبدأ المنافسات من الساعة 6:30 صباحا بمسابقة أفضل 40 راميا للسكتون، وتعقبه في الساعة 7:30 منافسات أفضل 40 راميا في البندقية الثقيلة، على أن تقام التصفيات النهائية لمسابقة صحون السكتون وصحون البندقية بعد الساعة 9 صباحا، وسيتم في ختام البطولة تكريم الفائزين والفرق بالمراكز الأولى.

شروط المنافسات

اللجنة المنظمة للبطولة وضعت عددا من الشروط للمشاركة في هذه البطولة ومنها أن يكون جميع الرماة المشاركين من العمانيين ويحق للرامي المشاركة في جميع المسابقات إذا ما انطبقت عليه جميع الشروط وفي مسابقة فرق الصحون بعد انطلاق أول مباراة للفريق لا يسمح بإجراء أي تغيير في الفرق وتتألف الفرق المشاركة في مسابقة الصحون لكل من البندقية الثقيلة والسكتون من (4) رماة لكل فريق، أما فيما يخص الاعتراضات فيحق للرامي الاعتراض على وضعية الهدف ويكون هذا الاعتراض قبل بدء التمرين، بحيث يأمر ضابط الميدان بإصلاح الهدف إذا رأى مبررا لذلك ويمكن للرامي الاعتراض عند حدوث أي إخفاق للهدف أثناء الرماية وقبل إعلان النتيجة، وعلى ضابط الميدان قبول أو رفض الاحتجاج بعد التحقق، فإذا اتضح أن الاعتراض صحيح ولسبب كان واضحا لضابط الميدان عليه أن يأمر بإعادة الرماية أو رفضها إذا كانت بدون أي مبرر كان واضحا لضابط الميدان وطاقمه.
كما يمكن الاعتراض على النتيجة بعد الإعلان عنها مباشرة خلال مدة لا تتجاوز 15 دقيقة، وأن يقدم الاعتراض إلى لجنة التحكيم، وفي حالة تأكيد النتيجة من قبل لجنة التحكيم وعدم اقتناع الرامي بالنتيجة وأراد الاستمرار في احتجاجه فعليه تقديم احتجاجه مكتوبا خلال 15 دقيقة من رد لجنة التحكيم، وسيتم عرض الهدف على رئيس لجنة الحكام والمحكمين للمرة الثانية، وبعد عقد لجنة المحكمين للمرة الثانية والخروج بقرار، فإذا جاءت النتيجة أقل أو مساوية لتلك التي أعلنتها لجنة التحكيم بعد الاعتراض الأول سوف يتم خصم 5 علامات على الرامي من التمرين نفسه وإذا ظهرت أكبر من المعلن عنها فسوف تحتسب لصالح الرامي.
أما فيما يخص العقوبات فسيتم تطبيق بعض العقوبات للممارسات الخاطئة في المسابقة على النحو التالي، وهو الركض قبل الصافرة ففي مسابقات الصحون يعطى إنذار أصفر في المرة الأولى، وفي المرة الثانية يتم استبعاد الرامي من المسابقة، ويمكن للفريق إكمال المسابقة بالعدد المتوفر لديه، ويمكن لضابط الميدان إيقاف المباراة وإعادتها إذا كان انطلاق ذلك الرامي مؤثرا، وفي فرق الصحون أي تشكيلة مخالفة للنظام في تشكيلة الفرق أو التغيير غير المسموح على القائمة المرفوعة سيتم استبعاد الفريق من تلك المسابقة مباشرة سواء كان الخطأ متعمدا أو جهلا بالنظام، وأي رام أو فريق يتضح للجنة أنه قام بالغش يتم استبعاده من البطولة نهائيا. كما يجب التقيد بنوع الأسلحة وأن تكون جميع الأسلحة المستخدمة بتجهيز يدوي هي أسلحة تقليدية ويجب أن تكون مصرحة من شرطة عمان السلطانية، وأن تكون البندقية الثقيلة من عيار (5.56) 223 وأعلى، أما بندقية السكتون فتكون من عيار 22. أل آر (.22 LR) وألا يزيد وزن بندقية السكتون عن 5 كيلوجرامات، ولا توجد هناك قيود في وزن البندقية الثقيلة، كما يمنع تزويد البنادق بزوائد قد تعطي ميزة أفضل عن بقية المشاركين الآخرين وأي إضافات في البنادق يجب التصديق عليها من لجنة التحكيم للبطولة قبل انطلاقها.

جوائز البطولة

وقد حددت اللجنة المنظمة لبطولة الرماية بالأسلحة التقليدية في نسختها الثالثة التي ستقام خلال الـفترة من 8-11 من شهر نوفمبر الحالي بمحافظة مسقط في ميادين كتيبة التدريب التابعة للجيش السلطاني العماني، قد حددت الجوائز التي ستمنح للفائزين بالمراكز الأولى، ففي مسابقة الأهداف للبندقية الثقيلة سيحصل صاحب المركز الأول على 2500 ريال عماني وكأس المسابقة بالإضافة إلى ميدالية ذهبية، وسيحصل صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 1500 ريال بالإضافة إلى ميدالية فضية وسيحصل المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 1000 ريال وميدالية برونزية، أما المركز الرابع سيحصل على مبلغ مالي وقدره 500 ريال والمركز الخامس سيحصل على مبلغ مالي وقدره 300 ريال، أما أصحاب المراكز من السادس إلى العاشر فسيحصل كل شخص على مبلغ مالي وقدره 200 ريال، وسيحصل أصحاب المراكز من الحادي عشر حتى المركز العشرين على مبلغ وقدره 100 ريال.
وفي مسابقة أهداف السكتون سيحصل صاحب المركز الأول على 2500 ريال عماني وكأس المسابقة بالإضافة إلى ميدالية ذهبية، وسيحصل صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 1500 ريال بالإضافة إلى ميدالية فضية، وسيحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 1000 ريال وميدالية برونزية، أما المركز الرابع فسيحصل على مبلغ مالي وقدره 500 ريال والمركز الخامس سيحصل على مبلغ مالي وقدره 300 ريال، أما أصحاب المراكز من السادس إلى العاشر لكل شخص مبلغ مالي وقدره 200 ريال، وسيحصل أصحاب المراكز من الحادي عشر حتى المركز العشرين على مبلغ وقدره 100 ريال.
بينما في مسابقة الصحون في البندقية الثقيل سيحصل الفريق صاحب المركز الأول على 1000 ريال عماني وكأس المسابقة بالإضافة إلى 4 ميداليات ذهبية، وسيحصل الفريق صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 600 ريال بالإضافة إلى 4 ميداليات فضية، وسيحصل فريق صاحب المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 400 ريال و4 ميداليات برونزية، أما المركز الرابع فسيحصل على مبلغ مالي وقدره 200 ريال. أما في مسابقة الصحون للسكتون فسيحصل الفريق صاحب المركز الأول على 1000 ريال عماني وكأس المسابقة بالإضافة إلى 4 ميداليات ذهبية، وسيحصل الفريق صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 600 ريال بالإضافة إلى 4 ميداليات فضية، وسيحصل فريق صاحب المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 400 ريال، و4 ميداليات برونزية، أما المركز الرابع فسيحصل على مبلغ مالي وقدره 200 ريال. أما الفائزون في مسابقة كأس التحدي فسيحصل صاحب المركز الأول على 500 ريال عماني وكأس بالإضافة إلى ميدالية ذهبية، وسيحصل صاحب المركز الثاني على مبلغ مالي وقدره 300 ريال بالإضافة إلى ميدالية فضية وسيحصل المركز الثالث على مبلغ مالي وقدره 200 ريال وميدالية برونزية، أما المركز الرابع فسيحصل على مبلغ مالي وقدره 100 ريال والمركز الخامس سيحصل على مبلغ مالي وقدره 100 ريال.