ختام ملتقى المرأة العمانية التنموي بالخابورة

الخابورة – حمد بن سعيد المقبالي –
نظم فريق تضامن للمسؤولية المجتمعية بقاعة نادي الخابورة الرياضي الثقافي ملتقى المرأة العمانية التنموي وذلك برعاية المكرم الشيخ أحمد بن خلفان الغفيلي عضو مجلس الدولة وبحضور موزة الحوسنية عضوة المجلس البلدي وعدد من الشيوخ ورجال الأعمال والشخصيات النسائية. أقيم الحفل تحت شعار المرأة شريكة في التنمية حيث انطلق الملتقى لمدة يومين واشتمل على حلقات عمل تدريبية ويأتي تنظيمه انطلاقا من دعوة صاحب الجلالة السلطان قابوس حفظه الله ورعاه للاحتفال بإنجازات المرأة العمانية وتزامنا مع تخصيص يوم للشباب العماني. بدأ الحفل بكلمة ألقتها نعيمة الحوسنية رئيسة الفريق رحبت فيها براعي الحفل والحضور مشيرة الى أهم الفعاليات والمناشط التي نفذها الفريق كما اشتمل الحفل على إلقاء قصائد شعرية وعرض فيديو عن ملتقى الموضة العمانية التنموي ليضع صورة واضحة عن الملتقى تلتها فقرة تدشين لبرنامج رواسي لتنمية وتطوير المرأة حيث قام المكرم الشيخ أحمد الغفيلي عضو مجلس الدولة بتدشين البرنامج.

ومن ثم تلتها فقرة جلسة حوارية لشخصيات نسائية من شمال الباطنة حيث أدارت الجلسة خديجة الغيثية وشاركت فيها نعيمة الحوسنية رئيسة تضامن للمسؤولية المجتمعية ومحفوظة القاسمية رئيسة قسم الإرشاد والاستشارات الأسرية بدائرة التنمية الاجتماعية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة وشيماء السنانية مديرة معهد صحم للتدريب الإداري والمهني وكانت جلسة جميلة وثرية بالخبرات لنساء ساهمن في تنمية مجتمعهن.
وفي الختام قام راعي المناسبة بتكريم نساء لهن بصمة إنجاز في خدمة مجتمعهن وخدمة العملية التربوية حيث تم تكريم 9 شخصيات بولاية الخابورة وتكريم الداعمين والمشاركين ثم قدمت رئيسة الفريق هدية تذكارية لراعي الحفل. من جانبه قال المكرم الشيخ أحمد الغفيلي عضو مجلس الدولة: إن المرأة العمانية تبوأت مناصب قيادية رفيعة لتصل للعالمية في العطاء والتميز ونشكر نعيمة الحوسنية رئيسة فريق تضامن للمسؤولية المجتمعية على احتضانها للمرأة وتبني أفكارها وإيجاد برامج تساهم في تطوير مهاراتها القيادية وأشكر ضيوفنا من دولة الإمارات والبحرين والكويت على حضورهم وبإذن الله نحن مستمرون في مساندة وخدمة الجميع من أجل عمان وقائد عمان.
وقالت نعيمة الحوسنية رئيسة فريق تضامن للمسؤولية المجتمعية: المرأة شريكة في التنمية شريكة في العطاء وملتقى المرأة العمانية التنموي سيساهم في إيجاد وتبني أفكار المرأة لتزويد قطاع المرأة بأفكار ورؤى مفيدة ونحن سعداء بالاحتفال بيوم المرأة ويوم الشباب العماني لنؤكد بأننا شركاء مع جميع الجهات في احتضان المرأة والشباب وسنبقى مستمرين بكل جهد جنبا إلى جنب مع جميع الجهات لخدمة قطاع المرأة والشباب فعمان تستحق منا ذلك.