تدشين عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي بسمائل

سمائل – ناصر الشكيلي –
أقام مجمع صحي سمائل حفل تدشين عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي وذلك تحت رعاية مدير مستشفى سمائل عبدالحميد بن هلال الخروصي، في بداية الحفل ألقى الخروصي كلمة أوضح من خلالها خطورة مرض سرطان الثدي وأهمية اكتشافه المبكر للقضاء عليه قبل انتشاره بجسم المريض وقال: إن الإصابة بمرض سرطان الثدي على مستوى العالم يمثل حوالي 25% من جملة الإصابة التي تصاب بها النساء، وفي السلطنة تصل نسبة المصابات بمرض سرطان الثدي 23% وإن مجموع الحالات المسجلة لدى وزارة الصحة ابتداء من عام 2014 بلغت أكثر 700 حالة وهذا الرقم كبير ومخيف جداً، وأضاف عبدالحميد الخروصي قائلاً: إن حملة صحية سوف تبدأ فعاليتها في مطلع العام القادم تستمر مدة عام تستهدف نساء الولاية من عمر 40 إلى 69 عاما ولذا نطلب من كل النساء بالولاية المستهدفات بالحملة التوجّه إلى عيادة الفحص المبكر لسرطان الثدي للاطمئنان على صحتهن والاستفادة من الخدمات التي تقدمها العيادة.

بعد ذلك قام راعي الحفل بافتتاح العيادة واستمع إلى شرح مفصل عن العيادة والخدمات التي تقدمها للنساء. ثم قام بافتتاح المعرض المصاحب لحفل التدشين وتجول والحضور في أرجاء المعرض الذي تضمن العديد من الملصقات والصور التي توضح أهمية الاكتشاف المبكر لسرطان الثدي وأسبابه وكيفية الوقاية من مرض سرطان الثدي.