الأمم المتحدة تؤكد دعمها للعراق والمساعدة في إعماره

القبض على 9 عناصر من «داعش» في نينوى –
بغداد ـ عمان ـ جبار الربيعي –

أكد رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش، خلال لقائه رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، دعم الأمم المتحدة للعراق والمساعدة في إعماره بعد القضاء على تنظيم «داعش» الإرهابي.
وقال مكتب رئيس الوزراء في بيان، إن «رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي استقبل رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق يان كوبيتش، وجرى خلال اللقاء مناقشة الأوضاع السياسية والأمنية في البلد وعمليات الاستقرار والإعمار وبرامج الأمم المتحدة المستقبلية في العراق».
واكد كوبيتش «دعم الأمم المتحدة للعراق وللحكومة العراقية برئاسة عادل عبد المهدي والعمل المتواصل مع المجتمع الدولي للمساعدة في إعماره».
فيما لفت عبد المهدي إلى «أهمية دعم المجتمع الدولي للعراق خلال المرحلة المقبلة بعد ان حقق الانتصار على الإرهاب والانتقال الى مرحلة إعمار البلد والاستثمار وتوفير الخدمات وفرص العمل».
وقررت الحكومة العراقية، التريث بالانضمام إلى معاهدة حظر الأسلحة النووية التي تبنتها الأمم المتحدة العام الماضي.
وقال المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة العراقية في بيان، إن «المجلس الوزاري للأمن الوطني قرر أن يكون موقف العراق هو التريث في الوقت الحاضر في الانضمام إلى معاهدة حظر الأسلحة النووية».
أمنياً، أكدت وزارة الداخلية، امس القاء القبض عن 9 عناصر من عصابات داعش الإرهابية في الساحل الأيسر لمدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، شمالي العراق. وقالت الوزارة في بيان لها إن «فوج طوارئ الشرطة الثاني عشر التابع لقيادة شرطة نينوى وبناءً على معلومات استخباراتية دقيقة وتعاون المواطنين ألقى القبض على 9عناصر من عصابات داعش الإرهابية المطلوبين للقضاء والصادرة بحقهم أوامر قبض بقضايا إرهابية».