الكشف عن تصميم جناح السلطنة في إكسبو 2020

يحمل عنوان (عُمان.. فرص عبر الزمن) –
السيد هيثم: التصميم مستوحى من شجرة اللبان وارتباطها التاريخي بالإنسان والإرث العماني –

العمانية: كشـف صاحب السمو السيـد هيثم بن طـارق آل سعيد وزير التراث والثقافة- رئيس اللجنة الوزارية الرئيسية المشرفة على التحضير والإعداد لمشاركة السلطنة في معرض اكسبو 2020 الذي ستستضيفه مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال الفترة من 20 أكتوبر 2020م وحتى 10 أبريل 2021م عن عنوان وتصميم جناح السلطنة (عُمان- فرص عبر الزمن) الذي تم اختياره واعتماده من قبل اللجنة الوزارية الرئيسية في اجتماعها الأخير.
وأوضح سموه أن هذا الاختيار جاء تمشيًا مع النهج الذي تعمل به اللجنة المنظمة لمعرض اكسبو دبي 2020 وهـو نهج الحداثة في تصميم وبناء المخطط الرئيسي لمكونات وعناصر مشروع الإكسبو بشكل عام والتي ستكون بعيدة عن العمارة التقليدية مع الحفاظ في ذلك على سـمات وروح الهندسـة المعمارية العربية والإسلامية.
وأشار سموه الى أن تصميم الجناح العماني اتبع النهج ذات ليكون متسقا ومتكاملا من خلال المخطط الرئيسي لمعرض اكسبو دبي 2020 وعناصره ومكوناته من خلال توظيف الملامح المعمارية العمانية بأسلوب معاصر.
وقال صاحب السمو السيـد هيثم بن طـارق آل سعيد وزير التراث والثقافة- رئيس اللجنة الوزارية الرئيسية المشرفة على التحضير والإعداد لمشاركة السلطنة في معرض أكسبو 2020: إن جناح السلطنة استوحى تصميمه المعماري من شجرة اللبان وارتباطها التاريخي بالإنسان والإرث العماني مبينًا أن المبنى يمثل ويجسد شجرة اللبان وهو يقف على جذع مركزي تبدأ فيه تجربة الزائر ومن هذا الجذع المركزي تتفرع فضاءات على مستويات مختلفة تحوي بداخلها مساحات العرض .. أما الواجهات الخارجية للجناح فإنها تحاكي في تصميمها أغصان شجرة اللبان في تموجاتها.
وتتكامل فكرة التصميم الخارجي للجناح بأسلوب افتراضي معاصر مع المحتوى الداخلي الذي يتمحور حول اللبان حيث الموضوع الرئيسي لقصة الجناح لما حظيت به شجرة اللبان عبر التاريخ من حضور هائل جعل منها جسرًا للتواصل بين حضارات العالم القديم قبل أكثر من 5 آلاف سنة حيث تحركت القوافل التجارية لأجل شجرة اللبان في مسارات مختلفة بما يتوافق بشكل دقيق ومطلق مع العنوان الرئيسي لإكسبو 2020 دبي وهو (تواصل العقول وصنع المستقبل) فضلًا عن موضوعاته الفرعية الثلاثة (الفرص- التنقل- الاستدامة).