إصدار أكثر من ألف ترخيص صناعي من يناير إلى سبتمبر

عبر البوابة الإلكترونية «استثمر بسهولة»

أصدرت وزارة التجارة والصناعة (1014) ترخيصا صناعيا تم تسجيلها خلال الفترة من بداية شهر يناير 2018م إلى نهاية شهر سبتمبر الماضي، والتي تم تسجيلها عبر البوابة الإلكترونية «استثمر بسهولة».
وقال المهندس حمد بن سعيد المعمري القائم بأعمال رئيس قسم تراخيص السجلات الصناعية بوزارة التجارة والصناعة: إن تقديم خدمة التراخيص الصناعية إلكترونيا يأتي بهدف تسهيل تقديم خدمات قطاع الأعمال والمتعلقة بالعمل الصناعي في السلطنة والتي تسهم في التسهيل على المستثمرين وأصحاب وصاحبات الأعمال من حيث توفير الوقت والجهد، كما أن البوابة تساهم في جعل السلطنة للقيام بالأعمال التجارية والاستثمارية المختلفة.
وأضاف المعمري: إن مسار العمل للموافقة على الترخيص الصناعي يبدأ بتقديم الطلب عن طريق بوابة «استثمر بسهولة» ويتم التحقق منه من ناحية موقع المصنع وصحة الأنشطة والمنتجات والطاقة الإنتاجية والمعدات والآلات ووحدة القياس واسم المنشأة بعد ذلك تتم دراسة جدوى المشروع، كما أن هناك جهات معنية مرتبطة بموافقة الترخيص الصناعي ويتحول إليها مسار الطلب للموافقة عليه في مدة لا تتجاوز 30 يوما، ثم يتم إصدار الترخيص الصناعي وهو ترخيص نهائي يمتد لفترة ثلاث سنوات، وعند قيام المستثمر بتنفيذ المشروع وبدء العمل فإنه يتقدم بطلب تحديث البيانات من حيث تاريخ بدء الإنتاج الفعلي عن طريق بوابة استثمر بسهولة.
وبعد انتهاء مدة الترخيص الصناعي يتقدم صاحب العلاقة بطلب التجديد عن طريق النظام وفق استمارة طلب تجديد الترخيص، بعد ذلك تتم زيارة المصنع من قبل المختصين والتأكد من كافة البيانات الإنتاجية.
وأكد القائم بأعمال رئيس قسم تراخيص السجلات الصناعية أن قطاع الصناعة يأتي على رأس الأولويات الاقتصادية للدول كونه حجرا أساسيا في التنمية الاقتصادية، حيث تعوّل السلطنة على هذا القطاع الكثير في تنويع مصادر الدخل القومي، ومن هذا المنطلق أولت الحكومة قطاع الصناعة اهتماما خاصا وتسعى بشكل مستمر لتطويره وذلك من خلال توفير الحوافز والتسهيلات لتكون الصناعة دعامة أساسية للاقتصاد الوطني ومصدرا أساسيا من مصادر الدخل.