جامعة الدول العربية ترحب بمؤتمر «منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل»

القاهرة – عمان – نظبمة سعد الدين –
أشاد أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، باعتماد اللجنة الأولى للجمعية العامة للأمم المتحدة والمعنية بمسائل نزع السلاح، لمشروع المجموعة العربية بخصوص عقد «مؤتمر لإنشاء منطقة خالية من الأسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط» خلال عام 2019، وذلك في إطار الرؤية العربية الرافضة لأسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط.

وأشار الأمين العام في بيان أصدره أمس إلى أن هذا التصويت وضع حدًا للتخاذل والتسويف لعقد المؤتمر المطلوب، موجهًا الشكر للدول التي أيدت مشروع المقرر مطالبًا الدول المعترضة أو الممتنعة عن التصويت بإعادة النظر في مواقفها أثناء التصويت عليه لاعتماده في الجمعية العامة خلال الأسابيع القادمة.
وأكد ابو الغيط، أن تنفيذ الخطوات العملية الواردة بالمقرر يمهد الطريق لإخلاء المنطقة من جميع أسلحة الدمار الشامل، كما نبه إلى أن تناول موضوع أسلحة الدمار الشامل من منظور إقليمي هو السبيل الوحيد لضمان الأمن المتساوي لجميع دول المنطقة.