الولايات المتحدة تؤكد على أهمية إنهاء القتال في اليمن

واشنطن في 31 أكتوبر/ العمانية / أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على أهمية بدأ مشاورات حقيقية بين أطراف الحرب في اليمن تحت رعاية المبعوث الأممي الخاص مارتن جريفيث لإنهاء الصراع على أن تكون في دولة ثالثة ابتداءً من شهر نوفمبر المقبل.

وقال بومبيو خلال مؤتمر في واشنطن الليلة الماضية حضره وزير الدفاع بومبيو إن هذه المشاورات تهدف الى بناء الثقة والتعامل مع القضايا من بينها إخلاء الحدود من السلاح بين مختلف الأطراف، ورأى أنه حان الوقت لإنهاء هذا النزاع واستبدال القتال بالتسوية والسماح للشعب اليمني بالتعافي عبر السلام وإعادة الإعمار ثم وقف قصف التحالف العربي لليمن ووقف الضربات الصاروخية والطائرات بدون طيار من الأراضي اليمنية الى الأراضي السعودية والإماراتية.

من جانبه قال ماتيس خلال المؤتمر ” نريد رؤية الجميع حول طاولة مفاوضات على أساس وقف اطلاق النارخلال الثلاثين يوما المقبلة مناشدًا حضور جميع أطراف النزاع الى طاولة المفاوضات في غضون الثلاثين يوما المقبلة لمناقشة وقف إطلاق النار في اليمن “.