جلسة حوارية بجامعة الشرقية تستعرض «دور العمانيين في بناء الحضارة الإنسانية»

إبراء- سالم بن محمد البراشدي –

نظم صباح أمس مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني جلسة حوارية حملت عنوان «دور العمانيين في بناء الحضارة الإنسانية» تحدث فيها سعادة الشيخ أحمد بن سعود السيابي الأمين العام لمكتب المفتي العام للسلطنة، وذلك بجامعة الشرقية في ولاية إبراء بمحافظة شمال الشرقية وسط حضور كبير. تناولت الجلسة التعريف بدور العمانيين في مختلف الحضارات وصور نقل الحضارة العمانية ونشرها منذ بدء الإسلام، والدور الذي لعبته الحضارات العمانية في إبراز دور  العمانيين في نشر الإسلام والمحبة والصداقة التي أعطت بناء الحضارة الإنسانية أهمية في ظل القيادات العمانية السابقة، وتناولت الجلسة كذلك التعريف بدور التجارة وسفر أهل عمان وارتباطهم بالسفر إلى مختلف أقطار العالم، وتطرق سعادة الشيخ الأمين العام لمكتب المفتي العام للسلطنة كذلك عن نشر الإسلام في مختلف الأقاليم التي ارتادها العمانيون في شرق إفريقيا وجنوب شرق آسيا وذلك للرابطة البحرية بين عمان وتلك البلاد، وهي تطل جميعا على سواحل المحيط الهندي، وكل هذا من خلال الأنشطة التي كان وما زال يتميز بها العمانيون عبر العصور، بالإضافة إلى الحديث عن الحضارات التي تعاملت معها الحضارة الإسلامية، وكذلك الدور الذي لعبه العمانيون في الاستعمار البرتغالي على عُمان، وتطرقت الجلسة للحديث كذلك عن موقع عمان الجغرافي المهم الذي قد لعب دورا بارزا في نشاطها البحري، وفي اهتمام الحضارات القديمة بها، هذا إلى جانب الإشارة إلى خطوط الملاحة من الموانئ العمانية إلى الشرق الآسيوي تمر بمحطات مهمة تتزود من خلالها بالمؤن والسلع المختلفة، واستعرضت الجلسة كذلك توسع العمانيين في نشر الحضارة الإسلامية بمنطقة جنوب شرق آسيا بالرغم من وجود عوامل وأسباب أثرت على ازدهار تألقهم الحضاري وتأثيرهم الفكري على منطقة جنوب شرق آسيا، ومنها الأحوال المناخية السائدة في المحيط الهندي، حيث إن هذه الأنواء حطمت الكثير من السفن العمانية المحملة بمئات الملاحيين وكافة أنواع السلع التجارية كالتوابل والحرير والحبوب، واختتمت الجلسة بالحديث عن تاريخ الدول التي حكمت عمان ودورها المحوري في نشر الحضارة الإنسانية والإسلامية وفترة حكم العمانيين للتواجد في الشرق الإفريقي على سبيل المثال ودورهم في مختلف الأنشطة التي ما زالت معالمها حاضرة وشاهدة على التواجد العماني منذ قبل الميلاد. حضر الفعالية سعادة الشيخ حمد بن سالم الأغبري والي إبراء والبروفيسور فؤاد شديد القائم بأعمال رئيس جامعة الشرقية ومديرو عموم المؤسسات الحكومية والمختصون بمجال التاريخ والحضارة الإنسانية والإسلامية من أكاديميين وطلبة جامعة الشرقية والكوادر التدريسية بمدارس محافظة شمال الشرقية والكوادر الدينية التابعيين لوزارة الأوقاف والشؤون الدينية بالمحافظة.