معرض عُمان للغذاء والضيافة يفتتح بمشاركة أكثر من 400 علامة تجارية

تصوير: خلفان التوبي
كتبت: رحمة الكلبانية
افتتح معالي أحمد بن ناصر المحرزي وزير السياحة معرض عُمان للغذاء والضيافة في نسخته الثالثة عشرة صباح اليوم بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض والذي يستمر لمدة ثلاثة أيام. بمشاركة (20) دولة إضافة الى السلطنة و400 علامة تجارية.
وقال المحرزي في تصريح للصحفيين: أن ازدياد العارضين في المعرض جاء نتيجة لاتساع قطاع الضيافة في السلطنة، مبينا أن وجود العديد من الشركات في المعرض يتيح مجالا للتنافس ويمنع الاحتكار وهو أمر جيد للزبون حتى يتمكن من اختيار المنتجات المناسبة، وأضاف: ومما يزيدنا فخرا وجود شركات عمانية تعمل في هذا المجال.
ويخدم المعرض المنفذ من قبل شركة أعمال المعارض العُمانية ( عُمان إكسبو ) معظم القطاعات الهامة في صناعة المواد الغذائية وعالم الضيافة بما في ذلك المنتجات المحلية الواردات العالمية، وتشارك به العديد من الشركات والمراكز التجارية وشركات تغليف المواد الغذائية وتعرض منافذ البيع بالتجزئة خدماتها في هذا المعرض في مجالي الغذاء والضيافة .
ويوفر المعرض فرص عقد اجتماعات عمل بين الشركات المحلية والدولية بهدف توفير الفرصة المثالية للتبادل التجاري بين السلطنة وباقي الدول وتم تخصيص مواقع بالمعرض لهذا الغرض .
ويعتبر معرض الغذاء والضيافة أكبر حدث من نوعه في مجالي صناعة الغذاء ومجال السياحة والفندقة ، ويزداد عدد الشركات المشاركة به عاماً بعد عام منها المحلية ومنها الدولية ، ويصاحب المعرض عدد من المسابقات منها مسابقة إعداد القهوة ( برستا)، ومسابقة الطاهي المحترف، ومسابقة إعداد أفضل برجر.
واحتوى المعرض بين جنباته على 400 علامة تجارية محلية وعالمية في عالم الأغذية والمشروبات ومعدات تجهيز المطابخ والمطاعم وأنظمة التغليف وأطقم الأثاث المنزلي والفندقي والمنتجعات السياحية.
و بلغ عدد الدول المشاركة في هذا المعرض (20) دولة إضافة الى السلطنة ، من بينها (بلاروسيا والتي تشارك لأول مره في هذا المعرض وكل من الهند وجنوب أفريقيا وتايلند وماليزيا وفيتنام وأيران وإيطاليا وغيرها من الدول ) .

المشاركة الأولى لبلاروسيا
وحول المشاركة الأولى لبلاروسيا في المعرض، قال يوجين فيدنسكي، ممثل غرفة تجارة وصناعة بلاروسيا لـ”عمان”: أتينا إلى السلطنة بهدف ايجاد فرص تعاون وشراكة بيننا وبين الشركات العمانية في مجال المنتجات الزراعية، بالإضافة إلى التعريف بمنتجاتنا والمتمثلة في الألبان واللحوم ولنرى مدى تقبل العمانيين لها”. وأضاف فيدنسكي: عمان تمتلك الكثير من المؤهلات خاصة السياحية، ونسعى من خلال هذه الزيارة للمفاوضة والتعاون من أجل شراكات جديدة تتعدى مجال الزراعة والغذاء
ويحضى هذا المعرض بمشاركة ودعم كبيرين من عدة جهات حكومية وخاصة أبرزها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية والهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومعهد الضيافة والجمعية العُمانية للطهاة ، وستكون أبواب المعرض مفتوحة للجمهور بدء من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الساعة السابعة مساء طوال أيام المعرض الثلاثة .

امكانيات واعدة للقطاع
وأكد المشاركون من السلطنة وخارجها ل”عمان”، على الامكانيات الواعدة التي يحملها قطاع الأغذية والضيافة في السلطنة للمستثمرين. حيث قال كوا جي، ممثل أحد الشركات الكورية المشاركة بالمعرض والمختصة بالطماطم ومنتجاتها: نولي عمان أهمية كبيرة، ونحن في شركتنا نركز في الوقت الحالي على السلطنة نظرًا للفرص الواعدة التي تحملها لنا ولوجود بعض الشركات التي استطاعات ان توصل منتجاتها للعالم.
وقالت سيتاره صالحي من شركة لبيع الأغذية المجمدة من إيران: جاء قرار مشاركتنا في هذا المعرض للمرة الأولى نتيجة للعلاقات التجارية الطيبة التي تربط البلدين، ولأن العمانييون يشاركوننا الذوق نفسه، ونسعى من خلال هذه المشاركة إلى التعرف لرواد الأعمال خاصة في صحار.
وأكد نصر الهاشمي، أحد المشاركين من شركة متجر ترحاب على المستقبل الواعد الذي يحمله مجال الأغذية والضيافة للمستثمرين في السلطنة. ويشارك الهاشمي في المعرض بهدف الترويج عن منتجات الشركة من القهوة والشاي والأجهزة والمعدات الكهربائية الخاصة بشركتهم وللبحث عن منافذ جديدة تساعد على نشر علامتهم التجارية بشكل أوسع في السلطنة.