تتزايد بنسبة 5% سنويا – تواصـل الجهـود المجتمعيـة للقضاء على شجــرة المسكيـت

كتب – خليفة الرواحي –

عقدت بولاية بوشر ندوة حول الحملة الوطنية لإزالة شجرة المسكيت بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية. أقيمت الندوة تحت رعاية الشيخ الدكتور خالد بن عبدالله العبري نائب والي بوشر المكلف بأعمال الوالي وبحضور أعضاء الفريق التنفيذي وعدد من شيوخ ورشداء الولاية وأعضاء مجلسي الشورى والبلدي وممثلي بعض الجهات ذات العلاقة، وتم خلالها مناقشة تداعيات تكاثر أشجار المسكيت المعروفة محليا بالغاف البحري.
قدم المهندس سليمان بن محفوظ التوبي مدير إدارة الزراعة والثروة الحيوانية بمحافظة مسقط نبذة عن شجرة المسكيت وتاريخها ومضارها على البيئة وطرق تكاثرها والتنامي المضطرد في أعدادها، حيث تزيد بنسبة 5 ‎%‎ سنوياً. كما تطرق إلى الخطوات التي اتخذتها الوزارة في سبيل القضاء على الشجرة وإزالتها من خلال حصر كمية الأشجار وأماكن تواجدها وتوحيد الجهود بين الوزارة وبعض الجهات ذات العلاقة في ذات الخصوص، كما استعرض بعض التجارب لبعض الدول في كيفية التخلص من الشجرة المذكورة، وأشار في حديثه إلى الخطة التجريبية التي قامت بها وزارة الزراعة والثروة السمكية في العذيبة بولاية بوشر لمكافحة الشجرة، ودعا إلى ضرورة تكاتف شرائح المجتمع للقضاء عليها بكافة السبل الموصلة للغاية وفق نطاق المسؤولية ووفق إمكاناته وقدراته. بعدها فتح باب الحوارات والنقاش حول آليات العمل والتعاون البناء للقضاء على شجرة المسكيت.