العاصفة «لبان» على بعد 900 كلم من صلالة وتأثيرها غير المباشر يبدأ غدا بأمطار متفرقة في ظفار والوسطى

ندوة تبحث تجربة السلطنة في مجابهة الأعاصير والفيضانات –

كــــــتب: نوح بن ياسر المعمري –

أكد المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة عن تمركز العاصفة المدارية (لبان) وسط بحر العرب على دائرة عرض 12.1 شمالا وخط طول 61.1 شرقا، وتقدر سرعة الرياح السطحية حول المركز من 35-40 عقدة (64/‏‏‏74 كم/‏‏‏ساعة)، كما توضح آخر خرائط الطقس والتحاليل بأن العاصفة تبعد عن سواحل السلطنة (مدينة صلالة) حوالي 900 كم.
وتواصل العاصفة المدارية (لبان) تحركها باتجاه الغرب إلى الشمال الغربي، كما تشير التنبؤات إلى احتمال تأثر محافظتي ظفار والوسطى بالتأثيرات غير المباشرة اعتبارا من غد بأمطار متفرقة وارتفاع لأمواج البحر تقدر بين 2 إلى 3 أمتار، حيث تبعد أقرب سحب ماطرة عن شواطئ ظفار حوالي 380 كيلومترا.

وإذ يواصل المختصون بالأرصاد الجوية تحليل ومتابعة آخر المستجدات على مدار الساعة، فإن الهيئة العامة للطيران المدني تدعو إلى متابعة النشرات الجوية والتقارير الصادرة عنها حول تطور الحالة الجوية.
ويتابع الأخصائيون بمركز الإنذار المبكر من المخاطر المتعددة الحالة المرتقبة في بحر العرب على مدار 24 ساعة، كما يقدمون الرسومات والتنبؤات العددية لاحتمالية مسار الحالة ومدى مساعدة العوامل الجوية لتطورها خلال الأيام القادمة. وتمر مراحل التحذيرات للحالات الجوية على 5 مراحل، وهي التقرير وتكون في حالة تشكل منخفض مداري 17-27 عقدة في بحر العرب، ويجدد مرة كل 48 ساعة، أما الإشعار فيكون المرحلة الثانية، ويصدر خلال 72 ساعة قبل التأثير المباشر للحالة على سواحل السلطنة، ويجدد مرة كل 24 ساعة. وفي المرحلة الثالثة يأتي التنبيه ويصدر خلال 48 ساعة قبل التأثير المباشر للحالة على سواحل السلطنة، ويجدد مرة كل 12 ساعة. أما التحذير فيصدر خلال 24 ساعة قبل التأثير المباشر للحالة على سواحل السلطنة، ويجدد مرة كل 6 ساعات. وتأتي في النهاية المرحلة الخامسة وهي بيان انتهاء الحالة ويصدر بعد التأكد من انتهاء الحالة وزوال الخطر من التأثير المباشر.
الجدير بذكر أن تصنيف الحالات المدارية خمسة أنواع حسب سرعة الرياح بالعقدة وهي كالتالي: منخفض: أقل من 17 عقدة، ومنخفض مداري: 17 إلى 27 عقدة، ومنخفض مداري عميق: 28 إلى 33 عقدة، وعاصفة مدارية: 34 إلى 63 عقدة، وإعصار مداري: 64 عقدة أو أكثر. كما يتم تصنيف الأعاصير المدارية إلى خمس درجات حسب مقياس سيفر- سمسون للأعاصير بناء على شدة الرياح وهي: الدرجة الأولى: 64-82 عقدة والدرجة الثانية: 83-95 عقدة، والدرجة الثالثة 96-112 عقدة، والدرجة الرابعة: 113-136 عقدة، والدرجة الخامسة وهي الأقوى: 173 عقدة أو أكثر.
كما أن الخسائر في الأعاصير تصنف حسب درجة الإعصار، ففي العاصفة المدارية يكون هنالك تكسر الأغصان الصغيرة في الأشجار، ودفع المنازل المتحركة خارج الطريق، وتحطم لوحات الإعلان الكبيرة. أما في الإعصار من الدرجة الأولى فيكون هنالك تصدع الأشجار، وانقلاب المنازل المتحركة رأسا على عقب، وتكسر النوافذ. وفي الدرجة الثانية يكون هنالك اقتلاع الأشجار الكبيرة من جذورها، وتدمير المنازل المتحركة، واقتلاع أسطح المنازل. أما الدرجة الثالثة فيحصل تحطم جدران المباني، وانقلاب السيارات، وكلما اشتد درجة الإعصار تشتد معه الخسائر في المباني والممتلكات.