الطيران العُماني يجتاز تدقيق أياتا للسلامة الجوية

مسقط في أول أكتوبر / العمانية / اجتاز الطيران العُماني -الناقل الوطني للسلطنة- بنجاح مرة أخرى متطلبات تدقيق الشركة لدى برنامج تفتيش السلامة التشغيلية “أيوسا” التابع للاتحاد الدولي للنقل الجوي “أياتا”.

وقد خضع الطيران العُماني لعملية تدقيق أجرتها “أفيشن كوالتي سيرفيس” إحدى شركات التدقيق المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي للنقل الجوي “أياتا” ويسعى هذا التدقيق إلى التأكد من امتثال شركات الطيران بمتطلبات السلامة والممارسات الموصي بها التي يحددها الاتحاد الدولي للنقل الجوي، وحقق الطيران العماني أعلى النتائج الممكنة في مجال السلامة التشغيلية بعد أن قام فريق الاتحاد الدولي للنقل الجوي بتنفيذ فحص مفصل لإجراءات وتدابير السلامة الخاصة بالشركة.

وقال المهندس عبد العزيز بن سعود الرئيسي الرئيس التنفيذي للطيران العُماني إن تدقيق السلامة التشغيلية يعد أكثر الفحوصات الفنية أهمية بالنسبة لعمليات الشركة التشغيلية وتعكس النتائج المحققة على نحو واضح وجلي ثقافة الأمان المتكاملة التي تمتاز بها كافة أعمال الشركة، وأكد الرئيسي أن موظفي الطيران العُماني ماضون في تطبيق وتعزيز وتوفير أعلى تدابير وإجراءات السلامة على مستوى كافة العمليات بهدف ضمان استدامة بقاء الشركة في مصاف الشركات الدولية المتخصصة في صناعة الطيران.

يذكر أن تدقيق السلامة التشغيلية “أيوسا” يعد إلزاميا على كافة شركات الطيران الأعضاء في الاتحاد الدولي للنقل الجوي “أياتا” ويقوم على مراجعة المعايير في 8 مجالات تشغيلية تشمل إدارة العمليات وعمليات الرحلات وعمليات المقصورة والصيانة وترحيل الرحلات والعمليات الأرضية والأمنية وعمليات الشحن.