التشغيل التجاري لمحطة عبري إبريل 2019 بطاقة 1509 ميجاوات

أكبر مشروع استثماري في الظاهرة ينجزه القطاع الخاص –

أعلنت شركة الظاهرة لتوليد الكهرباء عن اقتراب اكتمال أكبر مشاريع الطاقة في ولاية عبري بطاقة إنتاجية تبلغ 1509 ميجاوات والذي تساهم فيه كل من شركة متسوي وشركائه المحدودة بنسبة 50.1 بالمائة وشركة أكوا باور بنسبة 44.9 بالمائة وشركة ظفار الدولية للتنمية والاستثمار القابضة بنسبة 5 بالمائة.
وبلغت نسبة الإنجاز في المحطة ما يعادل 99.4 بالمائة بنهاية شهر أغسطس الماضي ومن المتوقع أن تدخل مرحلة التشغيل التجاري بعد اكتمال مرحلة الاختبارات كفاءة الإنتاجية في شهر أبريل من العام 2019م. وقال المهندس علي بن محمد الرئيسي الرئيس التنفيذي لشركة الظاهرة لتوليد الكهرباء -الشركة المنفذة للمشروع ـ إن المحطة تعد أكبر مشروع استثماري في محافظة الظاهرة ينجزه القطاع الخاص برؤوس أموال عالمية للمساهمة في تنمية عجلة التقدم بالسلطنة.
واشار الرئيسي إلى أن مجموع العقود التي أسندت لشركات محلية بلغت 65 مليون ريال عماني عبر عقود مشتريات أو خدمات لوجستية أو فنية أي ما يعادل 17 بالمائة من إجمالي استثمارات المشروع البالغة حوالي 372 مليون ريال عماني. وتعمل المحطة وفق أحدث النظم والمعايير العالمية التي تتبعها الشركة لرفع كفاءة التشغيل والإنتاج وخفض التكاليف حيث يتم تشغيل المحطة بالغاز الطبيعي وبنظام الدورة المرُكّبة التي تساهم في انتاج الكهرباء بسعر منافس، كما أن الطاقة المنتجة سوف يتم ضخها في الشبكة الوطنية لنقل الكهرباء لرفد الشبكة الوطنية بسعات كهربائية لمواجهة الطلب المتزايد على هذه الخدمة المهمة والحيوية.
كما ستسهم الشركة في رفد الاقتصاد الوطني عند طرح جزء من أسهمها في سوق مسقط للأوراق المالية خلال العام القادم لتقدم فرصة استثمارية واعدة في قطاع يتسم النمو المستمر والعوائد المستدامة خاصة في ظل تمتع الشركة بعقد شراء الطاقة الكهربائية لمدة 15 سنة مع الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه حيث إن هذا النوع من الاستثمارات له عوائد مجزية لوجود عقود مبرمة مسبقا.