«التجارة والصناعة»: جهاز قياس القدرة لا صلة له بمعرفة صلابة الأحجار

أوضحت وزارة التجارة والصناعة ممثلة في المديرية العامة للمواصفات والمقاييس بأن جهاز قياس القدرة على التوصيل الحراري يتم استخدامه لغرض معرفة الفرق بين الألماس (الطبيعي والصناعي) والأحجار الأخرى المستخدمة في تقليده مثل الزركونيا المكعبة والـ YAG, GGG وغيرها.
وأكدت الوزارة بأن هناك الكثير من التجار وهواة اقتناء الأحجار يستخدمون الجهاز بشكل واسع في فحص مختلف الأحجار الكريمة حيث إن هذا الجهاز ليس له أي صلة في فحص قياس صلابة الأحجار.
وقال ناصر بن أشرف البلوشي رئيس قسم مختبر فحص الأحجار ذات القيمة بالمديرية العامة للمواصفات والمقاييس: الألماس كما هو معلوم موصل جيد للكهرباء اذ تمر الحرارة عبر الألماس أسرع عنه في الأحجار الأخرى حيث ان الجهاز يقوم بتحويل قدرة الحجر على التوصيل الحراري إلى بيانات قابلة للقراءة وعليه الجهاز لا يستطيع حتى التفريق بين الألماس الطبيعي والألماس الصناعي.
وأضاف: الحجر الوحيد الذي يمتلك قدرة على توصيل الكهرباء مقاربة للألماس هو حجر الموسنايت الصناعي مما يتطلب استخدام جهاز فحص الموسنايت الذي يعتمد على مبدأ قياس القدرة على توصيل الكهرباء.
طريقة الاستخدام
وأوضح ناصر البلوشي يجب عند استخدام جهاز قياس القدرة على التوصيل الحراري لعمل فحص الألماس في البداية يجب تنظيف وتجفيف الحجر جيدا ويتم تشغيل الجهاز مع التأكد مسبقا من صلاحية البطاريات كما يجب الانتظار لحين رؤية وميض مؤشر الجاهزية ويتم تعديل وضع المؤشر حسب وزن الحجر المراد فحصه وملامسة رأس المسبار على سطح الحجر مع تجنب الضغط بقوة وذلك لتجنب كسر رأس المسبار ويجب الانتظار لمدة لا تقل عن ثلاث دقائق عند تكرار الاختبار وذلك لإتاحة الفرص للحجر لكي يبرد ..مشيرا إلى أن هناك علاقة بين وضع المؤشر وبين وزن الحجر ودرجة حرارة الغرفة علما بأن الأجهزة عادة تحتوي على جدول يبين ذلك خلف الجهاز.
وقال رئيس قسم مختبر فحص الأحجار ذات القيمة: الطريقة التي تمسك بها كل من الحجر والجهاز مهمة جدا حيث من الضرورة إمساك الجهاز على زاوية 90 درجة على سطح الحجر ويجب التأكد من ملامسة اليد للصفيحة المعدنية الموجودة في الجهاز، كما أن الأحجار المفردة يجب وضعها على قاعدة الاختبار وعدم إمساك الحجر بين الأصابع مع ضرورة ملامسة طرف القاعدة وذلك لتشكيل دائرة كهربائية.
وأكد ناصر البلوشي أن فحص الأحجار هو في الأساس عملية إقـصائية لا تشتمل على أي اختبارات تدميرية ولا يمكن تحديد نوع حجر ما باستخدام جهاز وحيد ويبقى أن فحص الحجر في مختبر متخصص لفحص الأحجار يمتلك الإمكانيات الفنية والتقنية هو أفضل وسيلة لتجنب التعرض للغش بالإضافة طبعا الحصول على فاتورة رسمية من المحل للحفاظ على حقك مستقبلا.