اتفاقية لإنشاء جسر تحميل وتنزيل السيارات من العبارات بميناء الصيد البحري بمسندم

مسقط في 27 سبتمبر / العمانية/ وقعت وزارة الزراعة والثروة السمكية صباح اليوم على اتفاقية تصميم وإنشاء جسر تحميل وتنزيل السيارات من العبارات بميناء الصيد البحري بنيابة ليما بولاية خصب بمحافظة مسندم، وقع الاتفاقية من جانب الوزارة معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية مع شركة كيمجي رامداس، وتبلغ تكلفة تصميم وإنشاء الجسر بحوالي خمسمائة وتسعة وتسعين ألفا وتسعمائة ريال عماني حيث سيعمل المشروع على تسهيل حركة نقل وشحن السيارات من وإلى النيابة بواسطة الشركة الوطنية للعبارات.

ويشتمل المشروع على جسر عائم يعمل على ربط الحركة وتسهيل إنزال وتحميل السيارات من العبارة إلى الرصيف الثابت بالميناء، ويهدف إلى مساعدة الصيادين وتجار الأسماك لنقلها من ميناء ليما إلى الأسواق المحلية والخارجية مما سيعود بالنفع على رفع المستوى المعيشي للصيادين وزيادة الإنتاج السمكي والدخل وتوفير فرص عمل إضافية لأبناء النيابة.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للعبّارات مهدي بن محمد العبدواني أن توقيع اتفاقية إنشاء جسر تحميل المركبات إلى العبّارات في ميناء الصيد البحري بنيابة ليما التابعة لولاية خصب في محافظة مسندم، هو خطوة مهمة ولها العديد من الجوانب الاجتماعية والاقتصادية والسياحية التي تعود بالنفع على نيابة ليما، إذ أن تكامل الخدمات على متن رحلات العبّارات إلى ليما من نقل مسافرين ومركبات وشحن بضائع سيعمل على تعزيز التجارة البينية بين النيابة وبقية ولايات محافظة مسندم ومحافظة شمال الباطنة، ومن شأن هذه الخطوة ايضا تشجيع السياحة في النيابة لما تتميز به من مقومات سياحية طبيعية متنوعة، علاوة على أهميته الاجتماعية للأهالي وزوار النيابة.

وأضاف الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للعبارات بن خدمة رحلات العبّارات إلى ليما كان لها الحظ الأوفر حينما بدأت اولى الرحلات في يوليو 2011 من خلال ربطها بولاية خصب واقتصرت الخدمة فقط على نقل المسافرين والبضائع الخفيفة والمتوسطة، بعدها تم ربط نيابة ليما بولاية شناص بمحافظة شمال الباطنة وولاية دبا تباعا، وأشار مهدي العبدواني إلى أن الخطة التشغيلية لعمليات الشركة تعمل حاليا على تنفيذ

14 رحلة أسبوعيا من وإلى ليما وربطها بكل من خصب ودبا وشناص، وتشير أحدث احصائية صادرة عن الشركة إلى أنه تم حتى نهاية شهر اغسطس الماضي من العام الجاري نقل أكثر من 19 ألفا و600 مسافر من وإلى نيابة ليما.