الزراعة : تجهيز 15 قطعة أرض قبل طرحها أمام المستثمرين

لإنشاء مراكز للتجميع السمكي –
كتب – زكريا فكري –

أعلنت وزارة الزراعة والثروة السمكية الحصول على 15 قطعة أرض من وزارة الإسكان، لتخصيصها لمستثمرين يتولون إنشاء مراكز لتجميع الأسماك على غرار السوق المركزي للأسماك بمنطقة الفليج ببركاء.

وقال سعادة الدكتور حمد بن سعيد العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية: إن الوزارة سوف تدعو المستثمرين لتقديم مقترحاتهم حول إنشاء هذه المراكز خلال الشهر القادم وفقا للمبادرات المنبثقة عن مختبرات تنفيذ، وإمكانية إسناد إنشاء هذه المراكز السمكية الى القطاع الخاص لتنفيذها وإدارتها تحت إشراف الوزارة.
ويعتبر سوق الجملة المركزي للأسماك بالفليج بولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة هو باكورة أسواق تجميع الإنتاج السمكي من كافة محافظات السلطنة الساحلية ثم طرحه للبيع بالمزايدة في إطار إعادة هيكلة نظام التسويق وتبلغ المساحة الإجمالية الكاملة للسوق 43 ألف متر مربع ويبلغ مساحة مبنى السوق 12 ألف متر مربع وهو مبنى مغلق ومزود بنظام تكييف متطور للمحافظة على درجات حرارة منخفضة بين (16 إلى 18 درجة مئوية) للحفاظ على جودة الأسماك خلال مراحل التداول. ويتكون السوق من منطقة لاستقبال وفرز الأسماك وصالة مناداة ومنطقة للتحميل والشحن وغرف تبريد وتخزين ووحدات لإنتاج الثلج يمكنها إنتاج 75 طنا من الثلج يوميا ومختبر ومكاتب إدارية.
حملة على بر الحكمان
من جانب آخر نفذت الرقابة السمكية بالتعاون مع وزارة القوى العاملة وبدعم من شرطة عمان السلطانية أمس حملة لضبط الأيدي العاملة الوافدة التي تعمل في مجال الصيد الحرفي بدون ترخيص بولاية محوت(برالحكمان). أسفرت الحملة عن ضبط 24 عاملاً وافداً مخالفاً لقانون الصيد البحري وجاري اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم. وكانت الرقابة السمكية بمحافظة ظفار بالتعاون مع شرطة خفر السواحل قد نجحت في بداية هذا الأسبوع في ضبط 21 من الأيدي العاملة الوافدة التي تعمل في مجال الصيد الحرفي بدون ترخيص وحجز 3 قوارب بواسطة فريق الرقابة السمكية بمحافظة ظفار في مناطق ريسوت والمغسيل والفزايح.