6 أندية عالمية تشارك في «كأس عُمان الدولية للناشئين» نوفمبر المقبل

تستعد السلطنة في الفترة المقبلة لإطلاق النسخة الأولى من بطولة «كأس عُمان الدولية للناشئين» لمنافسات كرة القدم، والتي ستشهد مشاركة ستة أندية عالمية بالإضافة إلى مشاركة عدة أكاديميات رياضية من مختلف دول المنطقة. والمقرر إقامتها في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر خلال الفترة من 22-24 نوفمبر ولمدة ثلاثة أيام. وجاء الإعلان عن البطولة التي يتضافر في تنظيمها كل من وزارة الشؤون الرياضية والاتحاد العُماني لكرة القدم، وشركة سابكو للرياضة بالإضافة إلى مجموعة الجرواني في المؤتمر الصحفي الذي أقيم في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، حيث سيحظى بدعم كامل من البرنامج الوطني لتعزيز التنويع الاقتصادي «تنفيذ». وسيتم تنظيم كأس عُمان الدولية للناشئين في عدة فئات وهي كالآتي: فئة ما دون 15 عامًا، وفئة تحت سن 13 عامًا، وفئة تحت سن 11 عاما وتحت تسعة أعوام. إذ تعدّ هذه البطولة فرصة جيدة للتعريف بمقومات السلطنة السياحية عن طريق رياضة كرة القدم نظراً لما لها من شعبية واسعة لدى مختلف دول العالم، كما وستسهم أيضا في رفع مستوى التنافس لدى الفئات السنية المشاركة وذلك من خلال الاحتكاك بفرق وأكاديميات عالمية.
وفي هذا الصدد، أعرب الشيخ شبيب بن هلال الحوسني، مساعد الأمين العام للاتحاد العماني لكرة القدم، عن أهمية استضافة السلطنة لمثل هذه المسابقات، وقال: « تعتبر كأس عُمان الدولية للناشئين مبادرة وفرصة جيدة لفرق الناشئين بالسلطنة لإبراز مهاراتهم والوقوف على مستواهم وذلك من خلال اللعب ضد أفضل الفرق العالمية في المنطقة والعالم. وستحظى هذه البطولة على دعمنا الكامل». وستستقطب البطولة فرقا من جميع أنحاء العالم لتشجيع السياحة الرياضية بالسلطنة والتي ستساهم في تطوير كرة القدم واكتساب المزيد من الخبرات نتيجة الاحتكاك والمنافسة مع الأندية المشاركة، بالإضافة إلى إعطاء الفرصة لأكاديميات ومدارس كرة القدم بالسلطنة للمشاركة والتنافس مع فرق وأكاديميات من مختلف دول العالم.
فيما قال تشك مارتيني الخبير الفني بمجموعة الجرواني : «نحن سعداء جداً في أن نكون جزءا من فريق العمل المسؤول عن استضافة هذا الحدث المهم». وأضاف: كرة القدم هي اللعبة الشعبية الأولى على مستوى العالم، ونتطلع من خلال استضافة هذه البطولة بالسلطنة إلى التعريف بالمقومات السياحية للسلطنة مع التركيز على السياحة الرياضة.
وستشارك في البطولة ستة أندية أوروبية والتي أكدت حضورها وجاهزيتها للمنافسة، وهي نادي ناشئي أرسنال ومانشستر سيتي من المملكة المتحدة ونادي ناشئي انتر ميلان، جنوى وفيرونا من إيطاليا على أن يتم الإعلان عن باقي الأندية المشاركة في البطولة لاحقاً. بينما قال علي العجمي، مدير التطوير الرياضي بشركة سابكو : «من خلال شراكتنا وتعاوننا في تنظيم هذه البطولة نسعى إلى إظهارها بصورة تحمل طابعا عالميا من خلال استقطاب أعرق الأندية العالمية للمشاركة والتنافس على أرض السلطنة، بالإضافة إلى إدراجها ضمن الروزنامة السنوية لأهم الأحداث والفعاليات التي تقام في السلطنة والمنطقة».
فيما أعرب ديفيد جراهام، الرئيس التنفيذي لعُمان للإبحار وعضو لجنة السياحة الرياضية في البرنامج الوطني لتعزيز التنويع الاقتصادي «تنفيذ» عن استضافة السلطنة للبطولة وقال: «يعتبر قطاع صناعة السياحة الرياضية من أهم القطاعات الحيوية التي تشهد نمواً عالمياً، والتي تعمل على رفد الاقتصادات الوطنية للدول». وأضاف: ستساهم هذه البطولة في الترويج السياحي للسلطنة عبر مختلف وسائل الإعلام العالمية والتي ستعمل على زيادة عدد السائحين والطلب على الفنادق وغيرها من الخدمات، مما يخلق العديد من الفرص الوظيفية للمواطنين. وأوضح جراهام بأن اختيار استضافة بطول كرة القدم جاء بسبب شعبيتها الواسعة بين مختلف شرائح المجتمع محليا وعالميا، والتي من المؤكد ستعمل على تحفيز السياحة الداخلية وتعزز مساهمتها في الاقتصاد، وكلنا ثقة بنجاح البطولة.