الأحمر يفقد إحدى ركائزه في كأس آسيا

فهمي دوربين: لا بديل إلا إجراء العملية الجراحية –
كـتب – عـبدالله الــوهـيبي –

أكد اللاعب الدولي فهمي بن سعيد دوربين لاعب فريق النصر ومنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم أن الإصابة التي لحقت به في تحسن مستمر وأنه طمأن كافة جماهير السلطنة عامة وجماهير الأزرق على وجه الخصوص حول ما يتعلق بإصابته الاخيرة، وأشار في حديثه لـ «عمان الرياضي» إلى أن أي لاعب في العالم يمارس لعبة كرة القدم أو غيرها من الألعاب الأخرى معرض في أية لحظة للابتعاد عن ممارسة اللعبة المفضلة لديه، وأن هـذا ما حدث معه مؤخرا في بطولة الدوري. وأشار اللاعب فهمي دوربين إلى أنه بعد إجرائه للعملية فإنه سوف لن يتعجل في موضوع العودة السريعة ، كون العملية تحتاج إلى متابعة علاج مستمرة وإلى أخذ الراحة الكافية وأداء التمارين التأهيلية الجيدة، لكي يعود أقوى مما عليه في السابق وفي أحسن حال ، وإنه سوف يحرص على تنفيذ البرنامج حسب ما سوف يطلب منه في قادم الوقت، وأن ثقته بالله عز وجل أولا وبالكادر الطبي الذي سيشرف على إجراء العملية كبيرة جدا ثانية ومن خلفهم دعوات الجميع هنا بالسلطنة له بالشفاء ونجاح العملية ليكون أفضل مما كان عليه.

إصابة وعملية

ويخضع اللاعب الدولي فهمي بن سعيد دوربين لاعب فريق النصر ومنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم خلال الأسبوع الحالي إلى إجراء عملية جراحية ( الرباط الصليبي ) بمستشفى خولة وذلك في قدمه اليسرى بعد تعرضه للإصابة أثناء مشاركته مع فريقه ضد فريق صور بالجولة الثانية من منافسات بطولة دوري عمانتل للموسم الحالي، والتي انتهت بنتيجة بالتعادل الإيجابي 3/‏‏‏‏3 ومن يومها خرج اللاعب وهو يعاني من عامل الإصابة التي تم تشخيصها طبيا في الأخير على أنه يعاني من إصابة بالرباط الصليبي والتي تحتاج إلى إجراء تدخل جراحي، وسوف يجري العملية الجراحية للاعب فهمي دوربين الدكتور سويلم الغنامي استشاري طب وجراحة عظام بمستشفى خولة الذي سوف يشرف عليها بنفسه، على أن يستمر اللاعب بعدها في أخذ العلاج والمراجعة للاطمئنان على حالته الصحية من قبل المختصين بالمستشفى، بعدها سيدخل اللاعب مرحلة التأهيل التمهيدية الطويلة التي قد تستمر حتى مع نهاية الموسم الحالي تمهيدا للعودة القوية والمرتقبة له للملاعب مع بداية الموسم القادم.

غياب

هذا ويتوقع غياب اللاعب دوربين عن المشاركة مع فريقه النصر ومع منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم رسميا بالفترة الهامة القادمة ، التي من أبرزها عدم مشاركته مع بقية زملائه في المنتخب الوطني الأول في خوض نهائيات بطولة كأس آسيا القادمة بدولة الإمارات العربية المتحدة المقبلة في يناير القادم ، إلى جانب غيابه عن فريقه بالمشاركة في الاستحقاقات المحلية بالموسم الحالي، وفي منافسات البطولة الآسيوية المنتظرة للفريق. وقدم الدولي فهمي دوربين الشكر لكافة القائمين في إدارة نادي النصر برئاسة الشيخ عامر اليافعي وبقية أعضاء مجلس الإدارة ولجماهير النصر ولزملائه اللاعبين وللجهازين الفني والاداري للفريق، وللمسؤولين في اتحاد كرة القدم وللاعبين وللجهازين الفني والإداري للمنتخب الأول ولكافة جماهير السلطنة على وقفتهم الطيبة ومتابعتهم وحرصهم الكبير للاطمئنان على صحته بعد الإصابة الأخيرة التي تعرض لها في مباراة صور السابقة بالدوري ويمني النفس في أن تكون العودة القادمة بالنسبة له أفضل مما كان عليه في السابق سواء مع ناديه النصر أو مع المنتخب الوطني الأول.
لا خوف على النصر

وحول ما يتعلق بفريقه النصر بالفترة القادمة ، قال اللاعب فهمي دوربين: لا خوف على فريق النصر على الرغم من غيابه المؤكد عنه رسميا هذا الموسم والنصر دائما بمن حضر ، وأن الفريق لا يعتمد على عنصر واحد فقط ، سيقدمون أفضل ما لديهم داخل أرضية الملعب وسيجتهدون في كل المباريات، وتمنى لهم التوفيق الدائم في بداية مشوارهم في بطولة الكأس في الموسم الجديد أمام فريق السيب، وفي منافسات بطولة دوري عمانتل بالموسم الحالي وفي الاستحقاق الخارجي القادم.

تشريف الكرة العمانية

وأضاف دوربين إن هذا القول أيضا ينطبق على حاله في صفوف المنتخب الوطني الأول الذي يسير في الطريق الصحيح وأنه سيفتقد إلى غيابه كثيرا خلال المرحلة الهامة القادمة، خاصة في الخط الخلفي ، والمنتخب ينتظره استحقاق خارجي كبير في يناير القادم يتمثل بالمشاركة بالبطولة الآسيوية. وأشار فهمي أن ثقته بزملائه اللاعبين بالمنتخب الوطني كبيرة جدا ، ومن خلفهم الجهازان الفني والإداري والقائمون على إعداد المنتخب، وأشار بأن اللاعب البديل الذي سيعوض غيابه سيكون عند حسن ظن وثقة المدرب الهولندي فيربيك وجماهير السلطنة التي تمناها بأن تسجل الوقفة الجماعية خلف لاعبي المنتخب في قادم الوقت وان يكونوا اللاعب رقم واحد خلف المنتخب وأكبر المساندين له، وأنه على ثقة كبيرة أن الأحمر كما فرحهم وأسعدهم في خليجي 23 بدولة الكويت وإحرازه للقب، فإنه قادر على تشريف الكرة العمانية في المحفل الآسيوي القادم وتمنى لزملائه اللاعبين التوفيق في بطولة كأس آسيا القادمة والظهور المشرف وتحقيق النتائج الإيجابية.

مشوار

الجدير بالذكر أن أول مشاركة رسمية للاعب الدولي فهمي دوربين مع منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم كانت في المباراة الودية ضد المنتخب اليمني والتي أقيمت في السلطنة وانتهت بفوز منتخبنا بنتيجة 1 /‏‏‏‏ صفر ، وفيها ظهر اللاعب فهمي دوربين بمستوى فني جيد أقنع الجهاز الفني لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم بقيادة الهولندي فيربيك بعدها على إثر الدفع به كمدافع أساسي مع المنتخب في بطولة كأس خليجي 23 بالكويت ، ويومها تألق دوربين في البطولة وكان نجما مع بقية نجوم المنتخب الذي توج بإحراز اللقب الخليجي للمرة الثانية في تاريخ الكرة العمانية على مستوى بطولات كأس الخليج العربية، كما أن بدايته بالانضمام للمنتخب الوطني الأول في معسكر النمسا الخارجي والذي أقيم قبل مباراة اليمن الودية الأخيرة قبل انطلاق البطولة الخليجية رسميا. كما أن بدايته في المشاركة مع أندية السلطنة رسميا بدأت من نادي الاتحاد ، حيث لعب معه عدة مواسم ، بعدها انتقل للانضمام لصفوف فريق مرباط ولعب معه لمدة موسم واحد ، لينضم بعدها لصفوف فريق النصر ويستمر معه رسميا لمدة خمسة مواسم حتى الآن ، ومن عبر بوابة النصر تم استدعاؤه للانضمام لصفوف المنتخب الوطني الأول بعد اكتشافه الجيد وظهوره بمستوى فني جيد ، مما دفع الهولندي فيربيك لاستدعائه رسميا للانضمام لصفوف المنتخب الوطني .