حلقة تعريفية لبلدية العوابي تناقش غرامات البناء

العوابي – خليفة بن سليمان المياحي –

نظمت بلدية العوابي حلقة عمل تعريفية بعنوان «حملة بناء والتزام» بالتعاون مع المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه بمحافظة جنوب الباطنة حيث أقيمت الحلقة بحضور عدد من المقاولين والمهندسين المعماريين ألقى خلالها سلطان بن حمد بن شيخان البكري رئيس قسم التوعية بالبلدية كلمة تحدث فيها عن أسباب تنظيم الحلقة التي تأتي ترجمة لأهداف الوزارة للالتزام بشروط البناء ولائحة تنظيم المباني ومشروعات تطوير المدن والحفاظ على الهوية العمانية في العمارة مع الالتزام بالشروط الفنية الذي نظمته القرارات الوزارية نظرا للتسارع المضطرد في البناء وإقامة الأحياء السكنية الحديثة حيث أوجدت الوزارة القوانين المنظمة لذلك حتى تظهر المدن والأحياء السكنية بالصورة الجمالية التي تتوافق مع التطور العمراني. وقدم خالد بن هلال بن علي المعولي رئيس قسم الشؤون الفنية بالبلدية تعريفا بلائحة المباني وتراخيص البناء ونوع الإباحات الكبرى والصغرى وسريان مددها وتجديدها وتصاريح الحفر، موضحا للحضور أنواع المخالفات والغرامات المترتبة عليها في حالة البناء دون إباحة وإن كانت في الأراضي المخططة من قبل الحكومة وكذلك الإضافات على المباني القائمة، كما أوضح أهمية وضع لوحة تعريفية للمشروع توضح رقم قطعة الأرض واسم صاحب المشروع ونوعيته تجاريا كان أم سكنيا واسم المقاول والاستشاري. كما ناشدت ماريا اللمكية مهندسة البلدية الحضور بضرورة اتباع التعليمات التي تصدرها الوزارة بهذا الشأن مراعاة لما يحظى به هذا الوطن من إعجاب كل زائر إليه. وأوضح ناصر بن راشد الخروصي فني مباني بقسم الشؤون الفنية بالبلدية وجوب وضع سياج حول قطعة الأرض المراد إقامة البناء عليها وقام بعرض نماذج من صيغ الغرامات من جانبه عرض قوانين الوزارة كما تطرق لأهمية مراجعة البلدية لاختيار الأصباغ التي تتواءم مع بيئة المنطقة والمواصفات المعمول بها كما تطرق لأهمية إزالة الأبنية الآيلة للسقوط، وكذلك وضع سياج للمباني الآيلة للسقوط واختيار موقع لسكن العمال، مشيرا الى الغرامات التي يجب على المقاول والمخالف دفعها حسب ما نصت عليه القوانين المنظمة لذلك كما تحدث معرفا الحضور في هذه الحلقة بالحالات الإيجابية والسلبية في وضع السياجات حول مشاريع المباني وكذلك مطابقة الخرائط مع البناء على الواقع في قطعة الأرض التي يتم البناء عليها على الطبيعة، موضحا ذلك بالصور التعريفية وعدم وضع المتطلبات التي يحتاج إليها البناء خارج القطعة المراد البناء عليها كما أوضح اعتمادات المباني السكنية والسكنية التجارية وشروط إزالة المخلفات أولا بأول كما أبدى استعداد البلدية لتقبل الملاحظات والاقتراحات.